معلومات جديدة عن السوريين المجندين من قبل روسيا في أوكرانيا - It's Over 9000!

معلومات جديدة عن السوريين المجندين من قبل روسيا في أوكرانيا

بلدي نيوز 

كشفت المديرية العامة للاستخبارات الأوكرانية تفاصيل عن تجنيد روسيا لشبان سوريين داخل سوريا للمشاركة في القتال في أوكرانيا، مشيرة إلى أن موسكو تصدر للمقاتلين جوازات سفر روسية وتضمهم إلى جيشها.

وأفادت مصادر أوكرانية خاصة لموقع "تلفزيون سوريا"، أن القوات الروسية في سوريا جندت حوالي 1000 شاب، كدفعة أولى، وذلك من خلال وكالات سفر سورية وعدتهم بوظائف كحراس أمن برواتب مغرية.

وأضافت المصادر أن القوات الروسية في سوريا قامت بتدريب الشبان السوريين في مواقع تابعة لها بالقرب من مدينة حلب ومطار كويرس، ونقلتهم بعد ذلك إلى قاعدة حميميم الجوية، ومن هناك إلى روسيا.

ووفق المصادر، فإنه بعد وصول الشبان السوريين إلى روسيا، تم إصدار جوازات سفر روسية لهم، وتم تعيينهم بعد ذلك كجنود في الجيش الروسي، استعداداً لمشاركتهم بالقتال على خطوط التماس في أوكرانيا.

وأظهر مقطع فيديو نشرته منصة الاستخبارات الأوكرانية شباناً سوريين يحملون جوازات سفر روسية، قالوا إنهم حصلوا عليها خلال خمسة أيام، تحضيراً لانتقالهم إلى مواقع القتال في أوكرانيا.

وأشارت المصادر إلى أن وكالات السفر وعدت الشبان أولاً بوظيفة حراس أمن في مصافي النفط في منطقة ياقوتيا الواقعة أقصى شرقي روسيا، ومن ثم تم إغراؤهم بوظائف ذات رواتب أعلى في منطقتي بورياتيا وأولان أودي كجنود في "لواء دبابات الحرس المنفصل 5"، المعروف باسم "الوحدة 46108"، التابع للقوات المسلحة الروسية، للمشاركة في الأعمال العسكرية في أوكرانيا.

فيما تم وعد السوريين أولا بوظيفة حراس أمن في مصافي النفط في ياقوتيا، ثم تم إغراؤهم بــ "وظيفة ذات رواتب أعلى" في بورياتيا. كما في مدينة أولان أودي، سيتم تعبئة المرتزقة الحاصلين على جوازات سفر إلى لواء دبابات الحرس المنفصل 5 التابع للقوات المسلحة الروسية (الوحدة العسكرية 46108) للمشاركة بشكل أكبر في الأعمال العدائية في أوكرانيا.

ومطلع كانون الثاني الماضي، ونشرت شبكة "السويداء 24" مقطعاً مصوراً، قالت إنه من داخل أحد مراكز التجنيد التابعة للجيش الروسي في موسكو، يظهر فيه مجموعة من المواطنين السوريين والمصريين يتسلمون اللباس العسكري، قبيل إرسالهم إلى مواقع عسكرية قريبة من الحدود مع أوكرانيا.

وفي تحقيق لها، كشفت الشبكة عن تسيير رحلات جوية من اللاذقية إلى موسكو، تضم عشرات السوريين من محافظات مختلفة، وبعضهم من السويداء، بعد توقيعهم على عقود تجنيد، بوساطة مستقطبين يعملون مع شركات أمنية.

وذكر أحد المنضمين للجيش الروسي أنه شاهد أشخاصاً من جنسيات مختلفة التحقوا بالجيش الروسي، منهم من دول عربية، ومن أفغانستان، والهند، ودول أخرى.

يشار إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وقع، منتصف أيار الماضي، مرسوما ينص على تسهيل منح الجنسية الروسية للأجانب الذين أبرموا عقودا مع الجيش الروسي خلال العملية العسكرية في أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

احتجاجات وقطع طرقات.. أهالي الباب يمنعون وفدا روسيا من الدخول إلى مدينتهم

تحذير أممي من أزمة وشيكة للاجئين السوريين في الاردن

توضيح لما حصل.. لماذا أعادت السعودية عدد من الحجاج وما مشكلتهم؟

القوات الروسية تخلي عدد من نقاطها العسكرية بريف حمص الشرقي

روسيا تعلن تدمير قاعدتين في دير الزور

"التفاوض السورية" ما يحتاجه السوريون أكبر من المساعدات المقدمة في بروكسل