النظام ينفي مجدّداً وجود مفاوضات حول الصحفي الأمريكي "أوستن تايس" - It's Over 9000!

النظام ينفي مجدّداً وجود مفاوضات حول الصحفي الأمريكي "أوستن تايس"


بلدي نيوز

نفت مصادر لصحيفة "الوطن" الموالية، وجود أية وساطات أو مفاوضات بخصوص الصحفي الأمريكي "أوستن تايس"، الذي اختفى في سوريا منذ عام 2012، بالقرب من دمشق. 

ونقلت صحيفة الوطن عن مصادر دبلوماسية لم تسمها، أنه لا وجود لوساطة أو مفاوضات يقوم بها أي طرف، سواء مدير عام الأمن اللبناني، عباس إبراهيم، أو سلطنة عمان عبر وزير خارجيتها، بدر بن حمد البوسعيدي.

وأشارت إلى أن دمشق أعلنت مراراً أنها لا تمتلك أي معلومات عن رعايا أميركيين، فُقدوا على أراضيها.

وشددت على أنه لا توجد أية مفاوضات أو وساطة، يقوم بها أي طرف فيما يخص هذا الأمر، وأن سوريا كانت قد أكدت أنها لا تمتلك أي معلومات عن الصحفي الأميركي.

وكان أكّد موقع "إنتلجنس أون لاين" المتخصص بالمعلومات الاستخباراتية، أن وزير الخارجية الأميركي، أنطوني بلينكن، طالب عُمان بأن تلعب دوراً في المفاوضات مع سوريا، حول الصحفي تايس، وطبيب أميركي من أصل سوري.

ووفق الموقع، فإن وزير الخارجية العُماني التقى بشار الأسد في دمشق، وسلّمه رسالة من السلطان هيثم بن طارق، تتعلّق بالصحفي الأميركي تايس، والطبيب الأميركي من أصل سوري، مجد كمالماز.

وكان الصحفي الأميركي "أوستن تايس" اختفى في 13 آب 2012 أثناء رحلته إلى سوريا، بعد أن ذهب في سنته الأخيرة من دراسته في جامعة "جورج تاون" للحقوق، لنقل الأخبار والقصص الممكنة من سوريا، حيث كان يعمل للعديد من المؤسسات الإعلامية، بينها شبكة "سي بي إس" وصحيفة "واشنطن بوست" وشركة "ماكلاتشي".

مقالات ذات صلة

"قسد" تواصل حملتها الأمنية في الرقة وخسائر بصفوف النظام في إدلب ودرعا

الاغتيـالات تتصاعد في درعا.. مقـتل ثلاثة عناصر للنظام وطبيب بنيران مجهولين

بشار الأسد يسمي أربعة سفراء جدد

بريطانيا تؤكد رفضها التعامل مع نظام الأسد والإصرار على محاسبته

مظلوم عبدي يطالب النظام بالاعتراف بالإدارة الذاتية وضم "قسد" و"الأسايش" لجيشه

مجهولون يغتالون عنصرا بالفرقة الرابعة في درعا