واشنطن تعلق على الضربات التركية شمال سوريا - It's Over 9000!

واشنطن تعلق على الضربات التركية شمال سوريا


بلدي نيوز

دعا منسق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، "بريت ماكغورك"، للتوقف عن زعزعة الاستقرار في المنطقة ذلك تعليقا على الغارات الجوية التركية شمال سوريا.

وقال "ماكغورك" خلال مشاركته في مؤتمر حوار المنامة، إن الوضع صعب، مشددا على التزام الولايات المتحدة الأمريكية وحرصها على إبقاء الحدود السورية التركية آمنة.

وأشار إلى أن واشنطن ليس لديها أي معلومات عن الجهة التي نفذت هجوم اسطنبول الأخير، مؤكدا على التزام الولايات المتحدة طويل الأمد تجاه أمن المنطقة برمتها.

وكانت أعلنت وزارة الدفاع في حكومة النظام السوري، اليوم الأحد 20 نوفمبر/تشرين الثاني، عن مقتل عدد من عناصر النظام جرّاء القصف الجويّ والمدفعي التركي في أرياف محافظتي "الحسكة وحلب".

وقالت الوزارة، في بيان لها، إن عددا من العسكريين قتلوا نتيجة قصف تركي على الأراضي السورية في ريف حلب الشمالي وريف الحسكة فجر هذا اليوم.

وأضافت أن "الطيران التركي استهدف عدداً من المواقع جنوب غرب الدرباسية، ومحيط المالكية، وقرية تل حرمل شمال بلدة أبو راسين بالريف الشمالي، ما أدى إلى مقتل عدد من الجنود وأضرار مادية كبيرة في المنازل".

وكانت أكّدت قناة "CNN Türk"، أن الطيران الحربي التركي لم يدخل الأجواء السورية عندما قصف الليلة الماضية مناطق في شمال سوريا.

وكانت أفادت مصادر، أن الطيران الحربي التركي استهدف بثلاث غارات جويّة مواقع النظام السوري في مناطق "عين دقنة ومرعناز والمالكية وشواغرة وشيخ عيسى وتل رفعت" بريف حلب الشمالي، ما أسفر عن مقتل 10 عناصر للنظام وإصابة آخرين.

وأوضحت المصادر أن القصف الجويّ ترافق مع قصف مدفعي وصاروخي تركي استهدف "مطار منغ العسكري" وبلدة "ديرجمال" وقرية "صغوناكه" شمالي حلب.

مقالات ذات صلة

استنفار عسكري في ريفي حلب الشمالي والشرقي.. ماذا يجري؟

احتجاجات ومطالبات بالإفراج عن المعتقلين ودعوات للعـصيان بدير الزور

"قسد" والنظام يتفقان على افتتاح معبر جديد للتهريب في دير الزور

"منسقو الاستجابة": أكثر من 12 مليون سوري يعانون من انعدام الأمن الغذائي

حادثة مروعة تهز حلب.. امرأة تنهي حياة ابن زوجها

بموجب البند السابع.. الائتلاف يطالب بفرض تدابير جديدة ضد النظام