خسائر كبيرة لمخابرات الأسد في درعا - It's Over 9000!

خسائر كبيرة لمخابرات الأسد في درعا

بلدي نيوز

ِتعرض حاجز لقوات النظام شرق درعا لهجوم من مجهولين، اليوم الثلاثاء 4 تشرين الأول/أكتوبر، كما قتل شخصان هما عنصر من أمن النظام ومتعاون مع مخابراته.

وأفاد "تجمع أحرار حوران"، بمقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام، إثر استهداف حاجز للمخابرات الجوية بالأسلحة الرشاشة في بلدة المسيفرة شرق درعا.

وفي سياق الهجمات على قوات النظام في درعا، أكدت مصادر محلية، مقتل العنصر في قوات النظام "محمد أحمد زعرور"، إثر استهدافه بالرصاص المباشر بالقرب من بلدة صيدا شرقي درعا، مشيرة إلى أن القتيل ينحدر من منطقة مصياف في ريف حماة، وهو من مرتبات فرع الأمن السياسي بدرعا.

كما قتل المدعو "نضال عدنان الصلخدي"، إثر  استهدافه من قبل مجهولين على الطريق الواصل بين مدينتي جاسم ونوى شمالي درعا، في وقت متأخر من الليلة الماضية،  وهو ينحدر من مدينة جاسم، ويعمل لصالح جهاز الأمن العسكري بدرعا، كما يتهم بالعمل مع ميليشيا "حزب الله" اللبناني وتسليم أشخاص من مدينة جاسم للنظام.

مقالات ذات صلة

النظام يتكبد خسائر في اللاذقية و"قسد" تواجه الاحتجاجات بالرصاص في ديرالزور

مقتل عنصر للنظام شرقي إدلب

مجهولون يغتالون متعاوناً مع الأمن العسكري شمال درعا

وفاة ضابط من قوات النظام متأثرا بإصابة سابقة في درعا

انفـجار في درعا و"قسد" تنهي حملتها في الرقة

جرحى من ميلـيشيا تابعة للنظام بانفـجار سيارة في درعا