بأكثر من 90 قذيفة.. النظام يصعّد في إدلب وحلب والمعارضة ترد - It's Over 9000!

بأكثر من 90 قذيفة.. النظام يصعّد في إدلب وحلب والمعارضة ترد

بلدي نيوز - (عبد القادر محمد)

كثّفت قوات النظام والميليشيات المساندة له، قصفها المدفعي والصاروخي على قرى وبلدات ريف إدلب وحلب، خلال الساعات القليلة الماضية، في وقت قصفت فصائل المعارضة مواقع قوات النظام ردّاً على تصعيد النظام.

وقال مراسل بلدي نيوز، إن قوات النظام والميليشيات المساندة له استهدفت بنحو 90 قذيفة مدفعية وصاروخية محيط قرى وبلدات "كفرتعال وتقاد والشيخ سليمان وعاجل وأطراف كفرنوران" بريف حلب الغربي، من مواقعها في الحواجز المحيطة.

وأوضح مراسلنا أن قصفاً مماثلاً لقوات النظام استهدف محيط قرى وبلدات "الفطيرة وكفرعويد وسفوهن وكنصفرة وبينين وأطراف البارة" بجبل الزاوية جنوبي إدلب، من مواقعهم في مدينتي "معرة النعمان وكفرنبل" المجاورتين.

في المقابل، استهدفت غرفة عمليات الفتح المبين بقذائف المدفعية الثقيلة مواقع قوات النظام على محوري "جبل أبو علي ونحشبا" في منطقة جبل الأكراد شمالي اللاذقية.

وأوضح إلى أن القصف آنف الذكر ترافق مع تحليق مكثّف لطائرات الاستطلاع الروسية وطائرات أخرى حربية في سماء أرياف إدلب وحلب وحماة شمال غربي سوريا.

وفي 16 يونيو/حزيران، دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل المعارضة، على محور قرية معارة عليا التي تقع تحت سيطرة المعارضة، ومدينة سراقب الواقعة تحت سيطرة النظام وروسيا، ودامت الاشتباكات لعدة ساعات متواصلة، استخدم فيها الطرفان قذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ الموجهة والأسلحة الخفيفة والمتوسطة، وسقطت عدة قذائف بالقرب من مدينة سرمين شرق مدينة إدلب.

مقالات ذات صلة

جرحى بقصف مدفعي للنظام على طفس وقتلى لـ"قسد" بقصف تركي في الحسكة

بعد 6 سنوات على سيطرة النظام.. حي في حلب بلا كهرباء

برصاص مجهولين.. مقتل شخصين في حلب

آخر التطورات الميدانية في درعا

خلافات بين "قسد" و"النظام" شرقي حلب

جرحى إثر حوادث سير عدّة في إدلب وحلب