"كردستان العراق" ينفي تعليق تأشيرات دخول السوريين إلى الإقليم - It's Over 9000!

"كردستان العراق" ينفي تعليق تأشيرات دخول السوريين إلى الإقليم


بلدي نيوز

نفى "كامل البرزنجي" مدير عام دائرة الإقامة في أربيل بكردستان العراق، اليوم الأحد 30 كانون الثاني/يناير، الأنباء التي تحدثت عن تعليق منح تأشيرات دخول الإقليم للمواطنين السوريين، على خلفية أحداث "غويران".

وأكّد البرزنجي، في تصريحات نقلتها وكالة "رووداو" الكردية، على استمرار السفارة منحها التأشيرات وفقا للتعليمات السابقة.

وأضاف البرزنجي، أن ما يشاع على مواقع التواصل الاجتماعي حول إيقاف منح سمات الدخول للمواطنين السوريين غير صحيح، وأن منح تأشيرات الدخول مستمر، وفي حال صدور قرار جديد ستعلن وزارة الداخلية في كردستان العراق عن القرار وعن أسباب صدوره".

ويحق للسوريين دخول كردستان العراق والإقامة لمدة شهر كامل بموجب تأشيرة تمنح بعد طلب مسبق.

وخلال الساعات الماضية، انتشرت أنباء حول إيقاف منح سمات الدخول لحاملي جوازات السفر السورية، عقب هجوم تنظيم "داعش" على سجن "غويران" بالحسكة في سوريا.

وهاجم عناصر من خلايا تنظيم "داعش سجن الصناعة، ليل الخميس الماضي، بعد أن استهدفوا بوابته بسيارة مفخخة، وأعقب ذلك مواجهات بين حراس السجن وعناصر التنظيم، حيث أعقب ذلك تفجير 3 صهاريج محروقات، ما سمح لعدد من السجناء بالفرار واندلاع مواجهة مفتوحة مازالت مستمرة، رغم إعلان "قسد" السيطرة على السجن يوم الأربعاء الماضي. 

ويقع سجن الصناعة على أطراف حي غويران، وهو أحد السجون التي تحتجز فيه "قسد" آلاف المعتقلين الذين ينتمون لتنظيم "داعش" من جنسيات 50 دولة.

وأدت المعارك إلى نزوح آلاف المدنيين من الأحياء المحيطة بمناطق الاشتباكات، فيما تواجه العائلات الهاربة ظروف برد الشتاء الصعبة.

مقالات ذات صلة

دعوة أممية لتمديد آلية إيصال المساعدات إلى سوريا

إيقاف الدوريات الأمريكية شمال سوريا

تراجع الاستجابة الإنسانية يرفع معدلات الفقر شمال غرب سوريا

وزير الخارجية التركي: سنواصل عملياتنا بسوريا ونطهر المنطقة من "قسد"

"وزارة التجارة الداخلية" تفقد صوابها وتهاجم المحللين الاقتصاديين: يكفي هذه الضجة الإعلامية

استشهاد ثلاثة مدنيين من عائلة واحدة في قصف بريف إدلب