النظام ينفذ حملة اعتقالات واسعة في حلب وضحايا بقصف طائرة مسيرة بريف إدلب - It's Over 9000!

النظام ينفذ حملة اعتقالات واسعة في حلب وضحايا بقصف طائرة مسيرة بريف إدلب

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

نفذت قوات النظام حملة اعتقالات واسعة في مدينة حلب بهدف التجنيد الإجباري، اليوم الجمعة 3 كانون الأول، فيما قتل شخص بريف إدلب جراء استهدافه بغارة جوية نفذتها طائرة مسيرة للتحالف الدولي.

ففي حلب شمالا، شنت قوات النظام، حملة اعتقالات بهدف التجنيد الإجباري في مدينة حلب هي الأكبر من نوعها منذ أشهر.

وبحسب مراسلنا، فإن قوات النظام شنت حملة اعتقالات كبيرة بهدف التجنيد الإجباري في "حي المشهد وحي سيف الدولة" في مدينة حلب.

وأوضح أن قوة كبيرة من الشرطة العسكرية التابعة لقوات النظام دخلت أحياء حلب واعتقلت 30 شابا بهدف التجنيد الاجباري والاحتياط.

وأشار إلى أن بعض الشبان حاولوا الهروب من الشرطة العسكرية، حيث تم استهدافهم بالرصاص الحي، ما تسبب بإصابة شاب في حي المشهد بحلب.

وفي إدلب، أعلنت فصائل المعارضة في غرفة عمليات "الفتح المبين" قنص عنصر من قوات النظام على محور ريف إدلب الجنوبي

وقال مصدر عسكري لبلدي نيوز، إن سرية القنص الحراري تمكنت من قنص عنصر على محور قرية البريج قرب مدينة "كفرنبل" في ريف إدلب الجنوبي.

وأوضح أنه تم رصد العنصر وهو يحاول التسلل إلى إحدى النقاط المتقدمة بين مواقع قوات النظام وفصائل المعارضة العسكرية المرابطة في المنطقة.

وفي سياق آخر، قتل شخص مجهول الهوية وأصيب آخرون بجروح متفاوتة جراء استهداف طائرة مسيرة بصاروخ موجه "سيارة ودراجة نارية" جنوبي إدلب.

وقال مراسل بلدي نيوز بريف إدلب، إن طائرة استطلاع مسيرة يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي استهدفت سيارة من نوع "سنتافيه" ودراجة نارية على الطريق الواصل بين مدينة أريحا وبلدة المسطومة.

وفي حماة، لقي شخص مصرعه وأصيب آخرون من بينهم قيادي بميليشيا "الدفاع الوطني"، جراء انفجار لغم أرضي بريف حماة الشرقي.

وقالت صفحات موالية على مواقع التواصل الاجتماعي، إن عنصرا قتل بالإضافة لإصابة اثنين بجروح وهما بحالة حرجة، بمنطقة "وادي العذيب" بالقرب من منطقة السلمية شرقي حماة.

وفي سياق متصل، أعلنت صفحة ميليشيا الدفاع الوطني في مدينة صوران بريف حماة عن إصابة قائد الميليشيا بالمحافظة جراء انفجار لغم أرضي بسيارته قرب مدينة مورك.

في درعا جنوبا، واصلت قوات النظام السوري حملتها التي تستهدف عشائر البدو في ريف درعا جنوبي البلاد، ونفذت اعتقالات بحق مجموعة من الشبان يعملون في الزراعة بريف درعا الغربي دون معرفة الأسباب.

وقال "تجمع أحرار حوران"، إن دورية تباعة للمخابرات العسكرية بقوات النظام السوري داهمت مزرعة العدوي بمحيط مدينة طفس، واعتقلت ثلاثة شبان من عشائر منطقة اللجاة ويعملون في الزراعة.

وأشار إلى أن قوات النظام نقلت المحتجزين إلى حاجزها العسكري بين مدينتي داعل وطفس، ولفت إلى أنهم قبل ذلك سلبوا عددا من رؤوس الماشية من المزرعة.

مقالات ذات صلة

"الدفاع المدني" يُحصي عدد المخيمات المتضررة شمال سوريا

"عم نجيب حطب مشان نتدفا".. صغير يجلب الحطب قاطعا مسافات طويلة ليؤمن الدفء لعائلته (فيديو)

أضرار وقطع طرقات.. عاصفة ثلجية تضرب مخيمات غربي إدلب (فيديو)

مجهولون يغتالون ثلاثة شبان غربي درعا

روسيا تنتقد الولايات المتحدة بسبب فصيل عسكري بسوريا

تراجع سعر صرف الليرة السورية أمام الدوﻻر اﻷمريكي