كادر طبي يستخرج جنينا حيا من بطن أمه المتوفاة بحادث في إدلب - It's Over 9000!

كادر طبي يستخرج جنينا حيا من بطن أمه المتوفاة بحادث في إدلب

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

أنقذ الكادر الطبي في أحد مستشفيات ريف إدلب، ليلة أمس الخميس، حياة جنين فارقت والدته الحياة قبل أن تلده بحادث سير مروع مع زوجها الذي فارق الحياة أيضا.

وأفاد مصدر طبي لبلدي نيوز، أن عائلة وصلت إلى قسم الإسعاف ليلة أمس في مستشفى باب الهوى على الحدود السورية التركية مؤلفة من أب وأم وأربعة أطفال.

وأوضح المصدر، أن الأب والأم وصلا متوفين، بينما يعاني الأطفال من رضوض متعددة، ولاحظ الأطباء أن الأم حامل أثناء الفحص وتبين وجود نبض ضعيف لدى الجنين.

ولفت إلى أن الكادر الطبي بشكل فوري سارع بإجراء قيصرية (عمل جراحي) للأم المتوفاة وإخراج الجنين وإنعاشه من ثم إرساله للعناية المركزة بعد استقرار حالته.

يشار إلى أن حادث سير أليم حدث مع عائلة مهجرة من مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي مؤلفة من ستة أشخاص "أم وأب وأربعة أطفال" على طريق مدينة سرمدا بريف إدلب الشمالي أدى إلى مقتل الأب والأم على الفور وإصابة الاطفال بجروح متفاوتة.

ولم تكن هذه الحادثة الأولى من نوعها التي تنقذ من خلالها الكوادر الطبية في الشمال السوري حياة الأطفال على الرغم من قلة الإمكانيات والأدوات الطبية المتوفرة ضمن المستشفيات.

وفي الـ 28 من آذار/ مارس الماضي، أجرى أطباء سوريون في مستشفى باب الهوى شمال إدلب، عملا جراحيا معقدا لطفل مهجر إلى مخيمات ريف إدلب الشمالي دخلت في عينه "سكين"، تكللت بالنجاح وإنقاذ حياة وعين الطفلة.

وقبل نحو شهر، أجرى أطباء عملا جراحيا مماثلا في مركز بزاعة الطبي بريف حلب الشمالي لطفل في السابعة من عمره دخل في رأسه سيخ معدني يستخدم لشوي اللحوم، تكلّلت عمليته بالنجاح أيضا، وتمكن الطفل من ممارسة حياته بشكل طبيعي دون أي تأثير على صحته.

مقالات ذات صلة

إدلب.. ضحايا إثر حادث سير في دركوش

تقرير: كارثة إنسانية تهدد إدلب في حال إغلاق "باب الهوى"

وفاة أربعة مدنيين بحادث سير في ريف مدينة عفرين شمال حلب

تدهور حافلة يتسبب بإصابة 15 طالبا في حمص

إدلب.. "باب الهوى" مغلق أمام المسافرين

مقتل ثلاثة سوريين بالقرب من الشريط الحدودي مع تركيا