توثيق 73 حادثة اعتداء على مراكز حيوية شمال غرب سوريا - It's Over 9000!

توثيق 73 حادثة اعتداء على مراكز حيوية شمال غرب سوريا

بلدي نيوز

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، أمس الثلاثاء 14 تشرين الثاني، ما لا يقل عن 73 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية على يد قوات النظام والقوات الروسية في شمال غرب سوريا منذ 5 تشرين الأول وحتى 11 تشرين الثاني الجاري.

وقالت الشبكة في تقرير، إن هجمات النظام وروسيا شمال غرب سوريا، تركزت على مناطق مدنية -شملت مدينة إدلب ومناطق في ريفها الغربي والجنوبي والشرقي والشمالي، إضافةً إلى مناطق في ريف حلب الغربي وسهل الغاب بريف حماة الغربي، وكانت في مجملها هجمات أرضية نفذتها قوات النظام السوري عبر راجمات الصواريخ وسلاح المدفعية. 

وأضاف التقرير أن العديد من هذه الهجمات اتخذت طابعاً من التعمد في قصف مناطق مكتظة سكانياً وبعيدةً عن خطوط التماس وأعيان مدنية عادةً ما تشهد حيويةً وازدحاماً في محاولة إلحاق أكبر ضرر في البنى التحتية الخدمية التي يستفيد منها قاطنو هذه المناطق، إضافةً إلى تسببها في مقتل عشرات المدنيين، ونزوح عشرات آلاف العائلات.

وثق التقرير استشهاد ما لا يقل عن 68 مدنياً، بينهم 24 طفلاً، و14 سيدة (أنثى بالغة)، و1 من الكوادر الطبية، و3 من العاملين في المجال الإنساني، إثر هجمات شنتها قوات الحلف السوري الروسي على مناطق في محافظات إدلب وحلب وحماة شمال غرب سوريا، منذ 5 تشرين الأول حتى 11 تشرين الثاني، منهم 59 مدنياً، بينهم 20 طفلاً، و10 سيدات على يد قوات النظام السوري و9 مدنيين، بينهم 4 أطفال، و4 سيدات على يد القوات الروسية. كما وثق التقرير ارتكاب قوات النظام السوري لمجزرتين وارتكاب القوات الروسية مجزرة واحدة.

وسجل التقرير بذات الفترة ما لا يقل عن 73 حادثة اعتداء على مراكز حيويَّة مدنيَّة ارتكبتها قوات الحلف السوري الروسي في شمال غرب سوريا منها 69 على يد قوات النظام و4 على يد القوات الروسية. 

وأوضح أن بين هذه الهجمات 24 حادثة اعتداء على منشآت تعليمية، و11 على منشآت طبية، و12 على أماكن عبادة.

 وعرض التقرير مجموعة من الصور التي حصلت عليها الشبكة السورية لحقوق الإنسان أثناء عملية توثيق هجمات قوات النظام وروسيا، على المراكز الحيوية المدنيَّة في شمال غرب سوريا بالفترة المشمولة بالتقرير.

أكد التقرير أن القوات السورية والروسية انتهكت قواعد عدة في القانون الدولي الإنساني، على رأسها عدم التمييز بين المدنيين والمقاتلين، وبين الأهداف المدنية والعسكرية، وقصفت مشافٍ ومدارس ومراكز وأحياء مدنية، مؤكدا أن هذه الهجمات ترقى الى جرائم حرب.

مقالات ذات صلة

على مبدأ (تعا لا تجي).. رأس النظام يعلق على لقاء أردوغان

بعد عشرات التصريحات التركية.. النظام يرد بشروطه القديمة

الخارجية الروسية تشيد بالتقارب التركي مع النظام

الدفاع المدني يدين التصعيد الأخير لروسيا والنظام

عائلات المقاتلين السوريين المجندين من قبل روسيا في أوكرانيا يطالبون بإعادة أبنائهم

خسائر لقوات النظام بهجوم للتنظيم على مواقعهم بريف حمص