تركــيا تواصل عملياتها شمال ســوريا ومصــرع عناصر من ميلــيشيــات النــظام شرقي حمص - It's Over 9000!

تركــيا تواصل عملياتها شمال ســوريا ومصــرع عناصر من ميلــيشيــات النــظام شرقي حمص

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، مقتل 19 شخصا وصفهم بــ"الإرهابيين"، شمال سوريا، قضوا على يد القوات التركية، فيما لقي عدد من عناصر ميلشيا "لواء القدس" الفلسطيني مصرعهم، على يد مجهولين يعتقد أنهم ينتمون لتنظيم "داعش"، في بادية حمص (وسط سوريا).

وقال وزير الدفاع التركي، في كلمة ألقاها خلال مشاركته في مؤتمر نظمته جامعة قيصري (وسط) بعنوان "مكافحة الإرهاب والملف السوري"، إن قوات بلاده حيدت 19 شخصاً، وصفهم بالإرهابيين في الشمال السوري، ليلة أمس.

وفي حمص، قالت مصادر إعلامية، إن مسلحين مجهولين شنوا هجوماً على سيارة عسكرية، كانت تقل عناصر من ميليشيا "لواء القدس" بمنطقة الشعرة في جبال العمور بريف حمص الشرقي.

وأضافت المصادر، أن الهجوم أسفر عن مقتل وجرح عدد من ميليشيا "لواء القدس"، واحتراق السيارة التي كانت بحوزتهم.

شمال حلب، اندلع حريق ضخم، مساء اليوم، في أحد مخيمات مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، أسفر عن وقوع أضرار مادية كبيرة، وتشريد 60 عائلة.

وقال مراسل "بلدي نيوز"، إن حريقاً كبيراً اندلع في مخيم الشبيبة الواقع شرق مدينة إعزاز، والذي يضم عشرات العوائل من المهجرين قسريا من قبل نظام الأسد، ما أدى لاحتراق عدد كبير من الخيام.

وقال "مركز إعزاز الإعلامي"، أن الحريق في مركز إيواء الشبيبة شرق مدينة أعزاز أدى لوقوع أضرار مادّية كبيرة، حرمت أكثر من 60 عائلة من المأوى، ولم يتم تسجيل أية أضرار بشرية.

كما توفي شاب، غرقاً أثناء السباحة في نهر الفرات بمدينة جرابلس، في ريف حلب الشرقي.

وقال مراسل "بلدي نيوز" إن "الشاب "حسين أيوب" توفي غرقاً، أثناء السباحة في نهر الفرات بالقرب من جسر الشيوخ، الواصل بين مدينة جرابلس وقرية الشيوخ شرقي حلب"، مشيرا إلى أن الشاب من مواليد عام 2005، وهو مهجر من السفيرة.

بالانتقال إلى درعا (جنوب سوريا)، عثر الأهالي على جثة شاب في الربف الغربي، وقال مصادر، إن الأهالي عثروا على جثة الشاب "محمد خير عدنان العقايلة" على الطريق الزراعي الواصل بين مدينتي جاسم ونوى غربي درعا.

وأضافت، أن "العقايلة" ينحدر من مدينة الشيخ مسكين ويظهر على جسده آثار إطلاق نار.

غربا في اللاذقية، أكدت مصادر وصول المئات من عناصر مليشيا "حزب الله" اللبنانية إلى جبال ريف اللاذقية لإجراء دورات قتالية.

وقالت المصادر، إن 750 عنصراً من ميليشيا "حزب الله"، جميعهم لبنانيو الجنسية وصلوا اللاذقية لإجراء تدريبات فيها.

وأضافت، أن التدريبات تجري في جبال ريف اللاذقية ومن ضمنها جبال التركمان.

وبحسب المصادر، فإن "حزب الله" يسعى بعد تلك التدريبات الخاصة لنشر العناصر والقياديين في شرق سوريا وفي حلب وسط نشاط قوي للحزب في الانتشار بسوريا.

مقالات ذات صلة

الاتحاد الأوروبي: لن يكون هناك إعادة إعمار أو رفع للعقوبات قبل إنجاز الحل السياسي

"باب الهوى" يفتح أبوابه للعائدين من إجازة الزلزال إلى تركيا

عراقية تقتـل ضرتها السورية في بغداد

جرحى إثر حوادث سير عدّة شمال سوريا

"مسيرة" مجهولة تستهدف منزلا في "اليادودة" بدرعا

تركيا تدين استهداف النظام السوري قارب صيد تركي في المياه الإقليمية