توقيع مذكرة تفاهم زراعية بين النظام والأردن والعراق ولبنان - It's Over 9000!

توقيع مذكرة تفاهم زراعية بين النظام والأردن والعراق ولبنان


بلدي نيوز

قال وزير الزراعة التابع للنظام السوري "محمد حسان قطنا"، اليوم الاثنين 27 مارس/آذار، إنه تم توقيع مذكرة تفاهم رباعية، مع وزراء الزراعة في الأردن والعراق ولبنان، بهدف تعزيز التبادل التجاري.

وأوضح "قطنا" خلال لقاء صحفي مشترك في دمشق، أن "الاتفاقية تهدف إلى تحقيق التكامل الزراعي بين الدول الأربع، وأنه سيتم خلال الاتفاقية عرض مشاريع استثمارية في مجال إنشاء منشآت للثروة الحيوانية، والأعلاف ومشاريع أخرى".

ووذكر "قطنا" أن المذكرة تضمنت "تطوير التعاون في المجال الزراعي بشقيه النباتي والحيواني، وتبادل الخبرات والمعلومات والتجارب الزراعية الناجحة، وإدارة المحميات والحدائق بين الدول الأربع، والتعاون في مجال مكافحة الحرائق وتغير المناخ والتنمية الريفية والإرشاد الزراعي، والإنتاج والصحة الحيوانية والأدوية البيطرية".

وأضاف قطنا أن "الهدف النهائي هو تحقيق الأمن الغذائي"، وفق قوله، وأن "الاتفاق الرباعي هو خطوة نحو الأمام، وبقية الدول العربية مدعوة للانضمام إليه"، بحسب قوله.

وكان أنبأ قطنا في يوليو الماضي جميع السوريين، بكارثة غذائية جديدة، في تصريحٍ له على وسيلة إعلامٍ روسية.

وكشف قطنا أن سوريا لم تنتج سوى مليون و700 ألف طن من القمح، أي أقل من نصف حاجة البلاد، ما ينذر بكارثة تهدد بانهيار الأمن الغذائي.

وبحسب قطنا، كان المخطط العام الماضي أن يكون إنتاج سوريا كوحدة إنتاجية كاملة 3.2 مليون طن، لكنه بلغ كوحدة إنتاجية متكاملة بما فيها شمال الفرات، والمناطق الأخرى مليونا و700 ألف طن.

واعتبر قطنا أن البلاد تحتاج إلى الرقم الذي كان من المقرر إنتاجه، غير أن "الظروف المناخية الاستثنائية أدت إلى ضياع الجهود، وتضرر محصول القمح".

مقالات ذات صلة

"نجيب ميقاتي": سنشكل لجنة وزارية ستذهب إلى دمشق لبحث مسألة النازحين

نجاة قيادي في ميلـشيـا إيرانية من عملية اغـتيـال بديرالزور

تسجيل 8 هزات أرضية ضعيفة خلال يوم في سوريا

آخرهم حاتم الغايب الحجز على أموال شخصيات اعتبارية في سوريا

تحديد موعد مؤتمر بروكسل لدعم سوريا

وزيرة سابقة: تراجع القدرة الشرائية سيؤدي لمزيد من الغرق في مستنقع الفساد