"مسد" يدعو إلى توحيد قوى الثورة والمعارضة - It's Over 9000!

"مسد" يدعو إلى توحيد قوى الثورة والمعارضة


بلدي نيوز 

علّق مجلس سوريا الديمقراطية "مسد"، في بيان له، اليوم الجمعة 30 ديسمبر/كانون الأول، على اللقاء "السوري - التركي" الأخير، في العاصمة الروسية "موسكو". 

وأعرب البيان عن إدانته بأشد العبارات عن استمرار سفك الدماء السورية.

وأكّد بيان "مسد" على أن "المرحلة الدقيقة والحرجة التي يمر بها مشروع السوريين الأحرار، في تحقيق الحرية والكرامة والديمقراطية، تتطلب منا كسوريين التكاتف والتعاضد متجاوزين كل الخلافات الزائفة، التي يريد أعداء الشعب السوري تسعيرها وتعميق هوتها".  

وقال البيان "يدنا ممدودة وعقولنا منفتحة وأراضينا مرحبة بكل سوري حر، يرى أن مستقبل سوريا وحرية شعبها، تحوز الأولوية القصوى على كل ما عداها، وأن لا مصلحة ولا حق فوق مصلحة وحق الشعب السوري".

ودعا البيان إلى "مواجهة هذا التحالف وإسقاطه، وإلى توحيد قوى الثورة والمعارضة بوجه الاستبداد وبائعي الدم السوري، على مذبح مصالحهم"، بحسب تعبير البيان. 

وشهدت العاصمة الروسية موسكو، يوم الأربعاء 28 كانون الأول / ديسمبر، اجتماعا لوزراء دفاع روسيا ونظام الأسد وتركيا، لمناقشة ملفات الوضع السوري.

وقالت وزارة الدفاع التركية، إن وزير الدفاع خلوصي أكار ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان عقدا مشاورات مع الروس والسوريين في موسكو، مشيرة إلى أن المباحثات تركزت حول الملف السوري، وخاصة الاستعدادات التركية لتنفيذ عملية عسكرية شمال سوريا.

وبينت أن الاجتماع التركي الروسي (السوري) في موسكو يناقش الأزمة السورية، ومشكلة اللاجئين، وما أسموه "الكفاح المشترك ضد التنظيمات الإرهابية في سوريا".

وبحسب الوزارة، فإنه تم الاتفاق خلال اللقاء الذي عقد في أجواء بناءة على استمرار الاجتماعات الثلاثية من أجل ضمان الاستقرار والحفاظ عليه في سوريا والمنطقة.

مقالات ذات صلة

ما حقيقة سحب بطاقة(الكملك) من اللاجئين السوريين القادمين إلى تركيا من دولة ثالثة

أوربا تمدد الإعفاءات الإنسانية من العقوبات المفروضة على نظام الأسد

خارجية النظام: علاقتنا استراتيحية مع أي رئيس مقبل لإيران

حلب.. محكمة الراعي تصدر حكمها على قتلة الناشط أبو غنوم

"محلي الركبان" يدعو لاعتصام مفتوح حتى كسر الحصار عن المخيم

بعد قتله لمواطن أمريكي.. دعوات رسمية لمحاسبة الأسد