اجتماع موسع بين الهجرة التركية وفعاليات سورية في اسطنبول - It's Over 9000!

اجتماع موسع بين الهجرة التركية وفعاليات سورية في اسطنبول


بلدي نيوز

عقدت "رئاسة الهجرة التركية"، اجتماعا موسعا مع عدد من منظمات المجتمع المدني والفعاليات والطلاب والتجار في مدينة اسطنبول.

وحضر اللقاء قرابة 300 شخصية سورية، ومسؤولين أترك من إدارة الهجرة التركية في أنقرة وولاية إسطنبول، وبدأ الاجتماع الموسع بإلقاء عدة كلمات من ممثلي رئاسة الهجرة العامة عن الاندماج واللجوء والعودة الطوعية، بحسب موقع شبكة "شام". 

وعرّف مدير دائرة التواصل في رئاسة الهجرة التركية "غوكتشا أوك"، ببرنامج (SUYE) للتعايش والدمج الاجتماعي، وأكد على ضرورة التواصل الفعّال بين السوريين في تركيا والشعب التركي.

وأكد المسؤول التركي على ضرورة التواصل مع إدارة الهجرة في حال لديهم مشكلة في إقامتهم بتركيا، أو لتقديم الشكاوى، وشدد "أوك" على ضرورة تعلم اللغة التركية، كونها مفتاح الاندماج للسوريين في تركيا.

وتطرّق الاجتماع الذي استمر لساعات إلى التعريف بعادات وقيم الأتراك ورموزهم الوطنية، داعياً السوريين والعرب إلى ضرورة احترام قيم الشعب التركي، كما لفت المسؤولون الأتراك النظر إلى مسألة احترام الجيران والمرفقات العامة والخاصة، موضحين أن هذه من شيم الشعوب العربية والإسلامية.

وعقب انتهاء الكلمات للمسؤولين الأتراك، التي عبرت عن اهتمامها بالتواصل مع الفعاليات السورية في جميع الولايات التركية، والسعي لحل جميع المشكلات، ومواجهة الدعوات العنصرية التي تضر بالشعبين السوري والتركي، تم فرز الحضور إلى أربع فئات، لانتخاب ممثلين عن كل فئة، مهمتها التواصل مع الجهات التركية.

وتضمنت تلك الفئات، منظمات المجتمع المدني، والطلبة والأكاديميين، ورجال الأعمال، والإعلاميين، واجتمعت كل فئة على حدة لمناقشة أوضاع السوريين بشكل عام، ثم جرى انتخاب ممثلين اثنين عن كل مجموعة ليكون المجموع الكلي ثمانية ممثلين ستضيف إليهم رئاسة الهجرة ثلاثة آخرين ليصبح المجموع أحد عشر ممثلاً تكون مهمتهم نقل مشاكل السوريين إلى رئاسة الهجرة التركية وتمثيلهم أمامها.

وتم انتخاب كلاً من "المهندس كمال محلي نائب رئيس اتحاد الجمعيات التركمانية، والمحامية ميساء سعيد ممثلين عن منظمات المجتمع المدني، وطارق سلو عن الأكاديميين، وآية خابور عن الطلاب، والمهندس خالد الصواف رئيس تجمع المهندسين السوريين وسعد السقا عن فئة رجال الأعمال، وحمزة خضر وإيناس النجار عن فئة الإعلاميين.

مقالات ذات صلة

سوريا.. "خبير اقتصادي" ينتقد سياسة اﻻستدانة من المصرف المركزي

مسؤول بوزارة التموين يكشف واردات الوزارة من المخابر والمخالفات

"هآرتس": حـرب مصغرة تلوح في جنوب سوريا

تقرير أممي: الجوع بات يهدد ملايين السوريين

"منسقو الاستجابة" تُدين ظاهرة استغلال الأطفال بقصد جمع التبرعات شمال سوريا

"حظر الأسلحة الكـيماوية": النظام السوري مسؤول عن قـصف دوما بالكــلور عام 2018