نظام الأسد يدين قرارا دوليا بشأن إيران - It's Over 9000!

نظام الأسد يدين قرارا دوليا بشأن إيران


بلدي نيوز

أدان النظام السوري، قرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الذي أُقر في اجتماع طارئ بجنيف ضد قمع السلطات الإيرانية للاحتجاجات المستمرة في البلاد منذ أكثر من شهرين، معتبرا أنه قرار "تعسفي  دفعت إلى اتخاذه الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية".

والخميس الماضي، وافق مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في اجتماع خاص بشأن الاحتجاجات في إيران، على قرار سيتم بموجب أحد بنوده تشكيل لجنة دولية لتقصي الحقائق للتعامل مع قمع تلك الاحتجاجات.

وجاءت إدانة النظام خلال اتصال هاتفي أجراه وزير خارجية النظام فيصل المقداد  مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، يوم أمس الاثنين 28 تشرين الثاني.

وقال "المقداد"،  إن "مثل هذه القرارات التعسفية غير المقبولة تعكس نهجاً مستمراً تقوم به الدول الغربية ضد الدول المستقلة، بهدف تنفيذ أهدافها التخريبية في بلدان العالم النامية".

وزعم أن "الدول الغربية  مارست ضغوطا وابتزازا على بعض الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان لاتخاذه"، معتبرا أنه "يمثل انتهاكاً مباشراً لسيادة الدول واستقرارها وحقها في اتباع السياسات التي تتلاءم وتاريخ وعادات وتقاليد شعوبها".

وجدد التأكيد على تضامن النظام السوري مع "حكومة وقيادة وشعب إيران الذين عبروا عن رفضهم للاستفزازات والشعارات الباطلة التي تم تداولها خلال أعمال الشغب التي شهدتها إيران مؤخراً".

وقتل الأمن الإيراني أكثر من 451 محتجا منذ اندلاع الانتفاضة الشعبية في إيران بتاريخ 16 سبتمبر الماضي، فيما اعتقلت قوات الأمن الآلاف على خلفية مساركتهم في المظاهرات، وأصدر القضاء الإيراني أحكاما بإعدام 6 متظاهرين، ووجه اتهامات للمئات قد يصل حكمها للإعدام في إيران.

مقالات ذات صلة

اعتقال ضابط وستة عناصر من النظام سرقوا إيرانيـين في ديرالزور

بعد أن تكبدت خسائر.. ميلـيشيات إيـران تستنفر في حمص

مشاورات روسية إيرانية لإقامة"حوار بناء" بين تركيا والنظام بسوريا

"لافروف": إيران ستشترك في عملية التطبيع بين تركيا والنظام

أحدهما يتبع لميليشيات إيران.. اغتيال شخصين في درعا

الإعلام الإيراني ينفي سقوط خسائر بالقصف الجوي بريف البوكمال