البيان الختامي لمؤتمر أستانا 19 حول سوريا - It's Over 9000!

البيان الختامي لمؤتمر أستانا 19 حول سوريا


بلدي نيوز

أكّد البيان الختامي لاجتماع "أستانا 19"، اليوم الأربعاء 23 نوفمبر/تشرين الثاني، أنّ "روسيا وتركيا وإيران تعلن الحاجة إلى تنفيذ الاتفاقات الخاصة بشمال سوريا".

وبدأ الاجتماع الدولي الـ19 بشأن سوريا، أمس الثلاثاء، بمشاركة وفود الدول الضامنة للعملية (روسيا وتركيا وإيران) وممثلون عن الأمم المتحدة والدول المراقبة.

وقال البيان الختامي، إن الدول الضامنة تجدد التزامها الراسخ بسيادة سوريا واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها.

وأدانت الدول الضامنة خلال البيان هجمات التنظيمات الإرهابية في سوريا، مؤكدةً على ضرورة مواصلة مكافحة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره.

ورفض البيان جميع الأجندات الانفصالية وأكّد على أن الأمن والاستقرار في شمال شرقي سوريا لا يمكن أن يتحققا إلا على أساس الحفاظ على سيادة سوريا وسلامة أراضيها.

وأدانت الدول الضامنة في البيان ممارسات الدول التي تدعم التنظيمات الإرهابية بما فيها المجموعات الانفصالية وسرقة النفط السوري الذي ينبغي أن تعود عائداته للشعب السوري، وفق البيان.

وحمل البيان أيضاً إدانةً للاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الأراضي السورية، والتي اعتبرها انتهاكا للقانون الدولي وسيادة سوريا ووحدة أراضيها.

كما استعرض ممثلو موسكو وأنقرة وطهران بالتفصيل الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب، واتفقوا على بذل المزيد من الجهود لضمان تطبيع الوضع بشكلٍ مستدام.

وأعلنت الدول الضامنة في ختام محادثات أستانة الـ18 في حزيران/يونيو الماضي، ضرورة تنفيذ الاتفاقات الخاصة بشمال سوريا.

يُذكر أنّ محادثات أستانة بدأت في العام 2017 برعاية الدول الضامنة من أجل إيجاد حل للأزمة في سوريا.

مقالات ذات صلة

حكومة النظام ترفع تعرفة النقل لوسائل المواصلات العاملة في دمشق

البيت الأبيض: تركيا "ضحية الإرهـ.ـاب" على حدودها مع سوريا

تدريبات جوية إسرائيلية - أمريكية تحاكي سيناريوهات مواجهة في المنطقة

الرئاسة التركية: العملية البرية في سوريا قد تبدأ بأي وقت

"سالم المسلط" يناقش المبعوث الهولندي القضية السورية

نظام الأسد يدين قرارا دوليا بشأن إيران