الدنمارك ترحل عائلة سورية إلى لبنان - It's Over 9000!

الدنمارك ترحل عائلة سورية إلى لبنان


بلدي نيوز

رحلت السلطات الدنماركية، أمس الثلاثاء 1 تشرين الثاني، 7 أفراد (من أصل 9) من عائلة سورية لاجئة في البلاد إلى لبنان "قسراً" دون سابق إنذار.

وقالت صحيفة "إكسترا بلاديت" الدنماركية، إن السلطات حملت الأشخاص السبعة (أم وأب و5 أبناء) قسراً إلى الطائرة التي أقلعت متوجهّة إلى لبنان.

وبحسب الصحيفة، اقتحمت الشرطة الدنماركية "دار العجزة"، الذي يقيم فيه أحمد بشير البطيش (78 عاماً) وزوجته خديجة محمد نحولي (65 عاماً)، عند الساعة الثالثة فجراً لترحيلهما مع أبنائهم المحتجزين مسبقاً.

وأضافت الصحيفة، نقلاً عن زوجة أحد الأبناء: "اقتحم الدار ما يقرب من 15 شخصاً، لم يدرك أحد ما الذي يجري"، إذ نقل الجميع بعدها بساعات في سيارات الشرطة إلى مطار كوبنهاغن ومنه إلى لبنان.

وأشارت إلى أن الأم خديجة "تعاني من اضطراب ما بعد الصدمة ومصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم، وزوجها أحمد مصاب بالخرف ومتضرر إدراكياً".

وذكرت زوجة الابن، التي لم يُكشف عن اسمها، أن السيدة خديجة "لم تفهم تماماً ما حدث بعد أن اقتحم عناصر الشرطة الدار في منتصف الليل". 

وتابعت: "اتصلت بي حماتي عند الساعة التاسعة صباحاً، قبل مغادرتهم الدار، وأخبرتني أن هناك بعض الشوكولا والخضار في الثلاجة وأن عليّ القدوم لأخذهم".

ووفق الصحيفة، فإن العائلة تنحدر من سوريا واستقرت بمخيم للاجئين في لبنان قبل لجوئهم إلى الدنمارك في عام 2015، ولكونهم قدموا من لبنان إلى الدنمارك، تعاملت سلطات الأخيرة معهم كمواطنين لبنانيين وهو ما منعهم من الحصول على حق اللجوء.

وادعت السلطات الدنماركية أن الأب أحمد حصل على جواز سفر لبناني بينما كان يعيش في المخيم، وهو ما أوجب على السفارة اللبنانية في السويد (الأقرب إلى الدنمارك) نفي الادعاء، مؤكدة أن أيّاً من أفراد العائلة لم يحصل على الجنسية اللبنانية.

وكتبت الناشطة السورية - الدنماركية هيفاء عوّاد عبر حسابها في تويتر: "أثناء التصويت، تستجوب السلطات اللبنانية زوجين مصابين باضطراب ما بعد الصدمة قامت الحكومة (الدنماركية) بترحيلهما على متن طائرة خاصة. آمل أن ترفض السلطات اللبنانية دخولهم وترفض السماح للدنمارك في إلقاء لاجئيها في لبنان".

ورفضت دائرة الهجرة الدنماركية التعليق عمّا إذا كان "من الطبيعي أن يتم إيقاظ الأشخاص في منتصف الليل غير مستعدين ونقلهم إلى المطار"، بحسب ما ذكرت الصحيفة.

وتتبع الدنمارك تجاه اللاجئين سياسة استقبال متشددة، بهدف تحقيق "صفر طالب لجوء"، ولم تصدر سوى تصاريح إقامة مؤقتة منذ العام 2015.

 

 

المصدر: تلفزيون سوريا

مقالات ذات صلة

تلاعب في اﻷسعار بمقاصف الجامعات في مناطق النظام

اتفاق إسرائيلي روسي جديد في سوريا

بمقدار 11 ألفا.. أسعار الذهب تنخفض في سوريا

روسيا: اجتماع جديد خلال الشهر الجاري بين تركيا والنظام

هيئة التفاوض: الحل سياسي وليس إنساني في سوريا

اقتراح يوناني لعقد مناقشات في أثينا حول سوريا