مسؤولون روس في دمشق لبحث ملف "اللاجئين" - It's Over 9000!

مسؤولون روس في دمشق لبحث ملف "اللاجئين"


بلدي نيوز

انطلقت، صباح اليوم الاثنين  17 تشرين الأول/أكتوبر، في قصر المؤتمرات بدمشق أعمال الاجتماع الخامس بين النظام السوري وروسيا، لمتابعة المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين والمهجرين السوريين إلى بلادهم.

ووصل، أمس، وفد روسي رفيع برئاسة المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف إلى دمشق، كما ضم الوفد الروسي إلى جانب "لافرنتييف" عددا من النواب في مجلس الدوما الروسي وممثلين عن جميع الوزارات الروسية، وفقا لصحيفة "الوطن الموالية".

ويتضمن اليوم الأول من الاجتماع لقاءات بين المسؤولين في النظام  وروسيا، في مجالات الصحة والتعليم والاقتصاد والمالية والنفط والكهرباء والزراعة، إضافة إلى فعاليات ونشاطات تقام في عدد من المحافظات، يتخللها توزيع مساعدات ومعدات روسية لبعض المؤسسات في سوريا، وفقا لوكالة إعلام النظام "سانا".

ويعقد الاجتماع على مدار أربعة أيام تتخلله جلسة مشتركة "للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين التابعة لحكومتي الأسد وبوتين، بحضور ممثلين عن منظمة الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمنظمات الإنسانية الأخرى.

وكانت "اللجنتان" عقدتا في حزيران الماضي اجتماعهما الرابع لمتابعة "المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين السوريين". 

وسبق أن حذرت منظمات دولية من أي إعادة قسرية للاجئين السوريين، وفي تقرير لمنظمة "هيومن رايتس ووتش"، تم التطرق إلى ما واجهه اللاجئون السوريون الذين عادوا بين 2017 و2021 من لبنان والأردن من انتهاكات حقوقية جسيمة واضطهادا على يد النظام السوري والميليشيات التابعة له.

وأعتبرت أن أي إعادة قسرية إلى سوريا ترقى "إلى مصاف انتهاك لبنان للالتزامات بعدم ممارسة الإعادة القسرية -أي إجبار الأشخاص على العودة- إلى بلدان يواجهون فيها خطرا واضحا بالتعرض للتعذيب أو باقي أنواع الاضطهاد".

مقالات ذات صلة

اجتماع موسع بين الهجرة التركية وفعاليات سورية في اسطنبول

قتيل بانفجار بريف حماة

توقعات بارتفاع التضخم لأكثر من 220 بالمئة بمناطق سيطرة النظام

تعزيزات للتحالف بمناطق "قسد" ومباحثات روسية تركية حول العملية العسكرية بسوريا

عمال مرفأ طرطوس يطالبون بزيادة أجورهم

قدرها 66 مليون ليرة.. سرقة رواتب موظفي النظام في الحسكة