الصليب الأحمر يُعين منسقاً جديداً لمناطق شمال شرقي سوريا - It's Over 9000!

الصليب الأحمر يُعين منسقاً جديداً لمناطق شمال شرقي سوريا

بلدي نيوز

أصدرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الثلاثاء 27 أيلول، بياناً أعلنت من خلاله تعيين منسق خاص لشمال شرقي سوريا، بهدف تسهيل عمليات العودة والإعادة إلى الوطن للمحتجزين في مخيمات شمال شرقي سوريا، التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وبحسب البيان الصادر فإن تعيين المنسق الجديد جاء بسبب الوضع الإنساني في شمال شرقي سوريا الذي لا يمكن تحمله، بالإضافة إلى تدهور الظروف الأساسية داخل وخارج المخيمات وأماكن الاحتجاز، وأكثر من 58 ألف شخص من جنسيات متعددة يعانون من ضعف الوصول إلى الخدمات الصحية والغذاء الكافي والبنية التحتية، مع تعقيد البيئة السياسية والأمنية.

واعتبر البيان أن تعيين المنسق جاء أيضاً بالتزامن مع تراجع آفاق العودة والإعادة إلى الوطن.

وأكّد على أن المنسق الخاص سيعمل مع الدول والمنظمات النظيرة والجهات الفاعلة المعنية الأخرى، بهدف تسريع العمل لتخفيف المخاوف الإنسانية العاجلة، وإيجاد حلول مستدامة طويلة الأجل للسكان الذين تقطعت بهم السبل في المخيمات وأماكن الاحتجاز.

وأشار البيان إلى أن اللجنة "تهدف من خلال منسق مخصص ومشاركة دبلوماسية مكثفة إلى حشد المساعدة العاجلة للتخفيف من ظروف الأزمة الفورية، وتسهيل تبادل الخبرات والتعليم بين الدول، من أجل عمليات العودة والإعادة إلى الوطن، ولا سيما النساء والأطفال، بشكل كريم وآمن".

ولفتت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى أن من مهام المنسق "بذل الجهود لحشد المزيد من الدعم الدولي للعودة الكريمة والطوعية للسوريين والعراقيين إلى ديارهم، بما في ذلك الجهود المبذولة لتعزيز الاندماج وإعادة التأهيل، فضلاً عن الحلول الفردية عند الحاجة".

ويضم مخيم "الهول" 54 ألف و390 شخصا، بينهم 27 ألف و816 من الجنسية العراقية، و18 ألف و483 من الجنسية السورية، وثمانية آلاف و91 من أسر عناصر تنظيم "داعش".

مقالات ذات صلة

إسبانيا تعتزم إعادة رعاياها من مخيمات شمال شرق سوريا

الخارجية الروسية: اجتماع أستانا المقبل سيناقش الوضع الإنساني بسوريا

الخارجية الأمريكية: نعمل مع شركائنا على إعادة رعاياهم بمخيمات سوريا

قصف مكثف يكبد النظام خسائر بشرية شمال غرب سوريا

تصنيف مخيمات كمناطق عالية بإصابات"الكوليرا" في إدلب

القضاء الفرنسي يوجه اتهامات لـ 10 نساء تمت إعادتهن من سوريا