مقتل ضابط من جيش النظام على جبهات إدلب - It's Over 9000!

مقتل ضابط من جيش النظام على جبهات إدلب

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

أعلنت فصائل المعارضة العسكرية عن مقتل ضابط برتبة رائد من قوات النظام "قنصاً" على محور ريف إدلب الشمالي الشرقي يوم أمس الخميس 15 من أيلول/ سبتمبر.

وقال مصدر عسكري لبلدي نيوز، إن سرية القنص في غرفة عمليات الفتح المبين تمكنت من قنص ضابط برتبة رائد يتبع لقوات النظام السوري على محور قرية الطلحية قرب سراقب شمال شرق إدلب يوم أمس.

وأوضح أن الضابط هو "جمال عباس" وينحدر من ريف اللاذقية، حيث تمت عملية القنص أثناء محاولته التسلل إلى نقطة متقدمة على المحور.

وكانت قد أعلنت الفتح المبين عن مقتل ضابط آخر قنصاً قبل أمس الأربعاء على محور قرية الكبينة في ريف اللاذقية الشرقي، ليكون ثاني ضابط يقتل على يد المعارضة خلال أقل من 48 ساعة.

وفي 10 من أيلول الجاري، تمكنت سرية القنص في غرفة العمليات من قتل أحد جنود قوات النظام السوري على محور قرية معرة موخص جنوب إدلب.

وكانت قصفت قوات النظام والميليشيات المساندة لها يوم أمس بقذائف المدفعية الثقيلة بلدات وقرى معارة النعسان، والرويحة، والفطيرة، وسفوهن، وحرش بينين جنوب إدلب، كما استهدفت بقذائف الدبابة محيط قريتي بلنتا ومكلبيس في ريف حلب الغربي.

وتلعب سرايا القنص في غرفة عمليات الفتح المبين دوراً اساسياً في صد محاولات التسلل لقوات النظام على كافة الجبهات المنتشرة من ريف اللاذقية إلى سهل الغاب ومن ثم ريفي إدلب الجنوبي والشرقي إضافة إلى ريفي حلب الجنوبي والغربي.

وكانت تكبدت قوات النظام والميليشيات المساندة له خلال العام الحالي خسائر بشرية كبيرة قدرت بعشرات الجنود والضباط جميعهم لقوا مصرعهم قنصاً أثناء محاولتهم التسلل أو التقدم إلى نقاط متقدمة بين مناطق سيطرتهم وسيطرة فصائل المعارضة.

مقالات ذات صلة

العثور على مقبرة جماعية غربي حمص (صورة)

الفصائل تستهدف قوات النظام غربي حلب

"قسد" تكشف عن خسائرها وخسائر النظام بالهجمات التركية

مقـ.ـتل مستشار إيراني بانفجاروسط دمشق

"التنظيم" يكثف عملياته شرقي سوريا

خسائر بصفوف النظام بقصف تركي شمال شرق حلب