"رابطة الإعلاميين" تدين اعتداء "الهيئة" على الإعلامين والمدنيين - It's Over 9000!

"رابطة الإعلاميين" تدين اعتداء "الهيئة" على الإعلامين والمدنيين


بلدي نيوز - إدلب (معاذ العباس)

تعرض عدد من المدنيين و الإعلاميين اليوم الاثنين 12/ أيلول/ 2022، لاعتداء بالضرب في التجمع الذي دُعي إليه تحت عنوان "قافلة السلام" في منطقة باب الهوى شمالي إدلب، من قبل بعض العناصر الأمنية الذين يتبعون لهيئة تحرير الشام.

وقالت رابطة الإعلاميين السوريين في بيان: "إننا في"رابطة الإعلاميين السوريين إذ ندين ونستنكر استعمال هذه التصرفات ذاتها وتكرارها بحق النشطاء الإعلاميين، والفعاليات الشعبية، نؤكد رفضنا القاطع لكل أشكال التعدي ومنع التغطية الإعلامية، وأي نوع من مصادرة الحريات أي كان شكلها".

وأضافت في بيانها: "نعيد ونذكر بأن حرية التعبير عن الرأي حق أساسي تضمنه كل الشرائع الدولية، بما لا يتعارض مع أخلاقيات وقيم المجتمعات والعمل الإعلامي، وأي تقييد لهذه الحرية يُعتبر انتهاكاً صارخاً يدين الأطراف التي تنتهك هذا الحق".

وتابعت بالقول: "دائماً ما كنا في رابطة الإعلاميين السوريين نتطلع بمساعدة القوى المسيطرة، لتحقيق أعلى درجات الحرية في ممارسة العمل الإعلامي، بمعزل عن أي تجاذبات أو تدخلات فصائلية، وفق ما نصّ عليه النظام الداخلي للرابطة، ونرفض أي تدخل أو تعرض لأي ناشط إعلامي، أو التضييق عليهم. نشير إلى موقفنا الرافض للدعوات المشبوهة من قبل أطراف غير معروفة، لتنظيم احتجاجات أو قوافل هجرة عشوائية للشباب من المنطقة، دون أي تنظيم أو تنسيق مع أي جهة داخلية أو خارجية كانت، لكن هذا يستوجب على القوى المسيطرة التعامل معه بأسلوب احتواء هذه التحركات واستيعابها، وتبيان مآلاتها".



مقالات ذات صلة

الاغتيالات تتواصل بدرعا وخسائر بصفوف "الحرس الثوري" والنظام بدير الزور

ضحايا جراء حوادث شمال سوريا

إحصائية تكشف عدد الضحـا يا جرّاء الحرائق شمال سوريا خلال 2022

"باب الهوى" يُحصي عدد السوريين الذين رحّلتهم تركيا خلال أيلول

النظام يقصف بأكثر من 20 قذيفة قرية كفريدين بريف اللاذقية

"الدفاع المدني" ينضم رسمياً للحملة الدولية لحظر الألغام الأرضية