أمريكا تشعر بـ "القلق" على خلفية التصعيد بين "تركيا" و"قسد" شمال سوريا - It's Over 9000!

أمريكا تشعر بـ "القلق" على خلفية التصعيد بين "تركيا" و"قسد" شمال سوريا

بلدي نيوز

أعربت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان لها، اليوم الثلاثاء 23 آب/أغسطس، عن قلقها تجاه الهجمات الأخيرة على طول الحدود الشمالية في سوريا.

وحثّت الولايات المتحدة جميع الأطراف، على الحفاظ على خطوط وقف إطلاق النار.

وردّاً عل التصعيد الأخير في شمالي سوريا بين الجيش الوطني وقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، أعربت الخارجية عن أسفها لسقوط ضحايا مدنيين في مدن الباب والحسكة وغيرهما، إثر قصف متبادل بين الجانبين.

وأكّدت على أن قواتها ملتزمة بضمان الهزيمة الدائمة لتنظيم "داعش"، وإيجاد حل سياسي للصراع السوري.

وشهدت مدينة الباب مجزرة راح ضحيتها 14 شهيداً وعشرات الجرحى، جرّاء قصف النظام و"قسد" على المدينة، قبل أيام، لترد القوات التركية وفصائل الجيش الوطني بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ باستهداف 9 قرى في ريف حلب الشمالي، ضمن مناطق انتشار قوات "قسد"، وأسفر الاستهداف عن سقوط قذائف مدفعية على قرى "سموقة وتل مضيق ووردية وسد الشهباء وخربشة وتل زويان والشعالة ورادار الشعالة وأطراف مدينة تل رفعت" بريف حلب الشمالي، دون ورود معلومات عن حجم الأضرار، وذلك ردّا على مجزرة مدينة الباب.

ووفقاً لمديرية الصحة التابعة لمدينة الباب شرقي حلب، فإن الحصيلة النهائية لشهداء المجزرة بلغت 14 شهيداً و30 جريحاً.

ونفت قوات "قسد" وقوف قواتها خلف الاستهداف، وجاء ذلك على لسان مدير مركزها الإعلامي "فرهاد شامي" بحسب وكالة هاوار.

مقالات ذات صلة

طفل يلقى حتـ.ـفه بنيران قوات "قسد" بريف دير الزور

"قسد" تعلن اعتقال 6 أشخاص في الرقة

اشتباكات بين "الجيش الوطني" وقوات النظام شرقي حلب

بيان غربي يطالب روسيا بالتوقف عن حماية النظام بسوريا

تجدد الاحتجاجات ضد "قسد" في دير الزور

"خارجية النظام" تهاجم بياناً "فرنسيا - ألمانيا - أمريكيا - بريطانيا" مشتركا بشأن سوريا