تصعيد متبادل شمال شرق سوريا وضحايا بقصف للنظام على إدلب - It's Over 9000!

تصعيد متبادل شمال شرق سوريا وضحايا بقصف للنظام على إدلب

بلدي نيوز - (خاص)

تواصل التصعيد شمال سوريا وشرق اليوم الثلاثاء 16 آب حيث استهدفت تركيا عدة مواقع عسكرية لقوات "قسد" مخلفة قتلى وجرحى فصلا عن سقوط قتلى وجرحى من الجيش التركي بقصف مماثل، كما تبادلت قوات النظام وفصائل المعارضة القصف بريف إدلب ما تسبب بسقوط قتلى.

في حلب، أعلنت وكالة سبوتنيك الروسية مقتل 15 عنصرا من قوات النظام بغارات من طائرات حربية تركية على موقعهم قرب مدينة عين العرب بريف حلب الشرقي وأظهر مقطع فيديو قريب من موقع القصف علم النظام على المكان المستهدف.

في المقابل، أعلنت وسائل إعلام مقربة من قوات النظام ارتفاع عدد قتلى الغارات التركية في عين العرب إلى 22 قتيلا.

بينما أعلنت وزارة الدفاع التركية، تحييد 13 عنصرا من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" شمالي سوريا مساء اليوم، جراء القصف العنيف والواسع الذي نفذته ردا على مقتل وإصابة عدد من عناصر الجيش التركي.

واستهدفت "قسد" مخفرا حدوديا في ولاية شانلي أورفة التركية، ونقلت وكالة الأناضول عن والي شانلي أورفة التركية قوله، إن جنديا تركيا قتل وأصيب 4.

إلى ذلك، قالت وكالة الاناضول إن فرق الاستخبارات التركية نفذت عملية خاصة في سوريا، وتمكنت من تحييد القيادي "محسن ياغان" من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في مدينة القامشلي شرقي الحسكة.

بالانتقال إلى إدلب، قال مراسل بلدي إن مدنيين اثنين استشهدا جراء انفجار لغم أرضي في بلدة كنصفرة بجبل الزاوية المتاخمة لمناطق النظام بريف إدلب الجنوبي، بعد أن أصيبا في بداية الانفجار، لتعمل فرق الإسعاف على نقلهما إلى المشافي وما لبثا أن فارقا الحياة بعد ساعات.

وأضاف أن قوات النظام قصفت بعدد من القذائف الصاروخية بلدة "معارة النعسان" شرقي إدلب، في وقت قصف بعدد من الصواريخ حرش بلدة "بسنقول" جنوبي إدلب، دون تسجيل أي إصابات مقتصرةً على الأضرار المادية.

وفي السياق، أعلنت "غرفة الفتح المبين" قنص عنصرين من قوات النظام على محوري معرة موخص وكفرموس بريف إدلب الجنوبي، كما قصفت قوات المعارضة عدة مواقع تتمركز بها قوات النظام بريف إدلب الجنوبي رداً على قصفها المتكرر للمناطق المحررة.

جنوبا في درعا، أقدم مسلحون مجهولون على اغتيال الشاب "محمد نايف الشقران" في منطقة العوجا بين بلدتي المزيريب وتل شهاب في ريف المحافظة الغربي، عبر إطلاق نار عليه و ينحدر "الشقران" من بلدة المزيريب.

مقالات ذات صلة

محافظ الأسد في إدلب يهدد النازحين السوريين.. التسوية مقابل استثمار ممتلكاتكم

خسائر كبيرة لمخابرات الأسد في درعا

درعا.. النظام يحر.ق منزل أحد المطلوبين في المسفيرة ويعتقل مدنيين

تحسن طفيف في سعر صرف الليرة امام الدولار اليوم الثلاثاء

الاغتيالات تتواصل بدرعا وخسائر بصفوف "الحرس الثوري" والنظام بدير الزور

ضحايا جراء حوادث شمال سوريا