نائبة أوروبية تدعو إلى مساعدة نازحي "الركبان" - It's Over 9000!

نائبة أوروبية تدعو إلى مساعدة نازحي "الركبان"

بلدي نيوز

دعت النائبة عن حزب "الخضر" الألماني في البرلمان الأوروبي، كاترين لانجينسيبين، المفوضية الأوروبية إلى مساعدة النازحين السوريين في مخيم الركبان على الحدود مع الأردن، مشيرة إلى أن "العودة القسرية إلى سوريا أصبحت حقيقة واقعة".

وقالت "لانجينسيبين"، وهي تشغل أيضاً عضوية لجنة الشؤون الخارجية والمسؤولة عن ملف سوريا في كتلة حزب "الخضر" في الاتحاد الأوروبي، في بيان، إن وضع اللاجئين داخل مخيم الركبان "كارثي".

وأضافت النائبة الأوروبية، أن 8 آلاف شخص "بالكاد يستطيعون الحصول على الماء والغذاء والقدرة على إعالة أنفسهم والحماية من الحر"، مؤكدة على أنه "لا يجب على أي شخص أن يتخلف عن المساعدة".

من جانب آخر، قالت "كاترين لانجينسيبين"، إن "العودة القسرية إلى سوريا أصبحت حقيقة واقعة أكثر فأكثر للسوريين في دول الجوار"، مشيرة إلى أن الأوضاع المعيشية للسوريين "تزداد مأساوية، ولا مخرج أو مستقبل واقعيا داخل البلاد".

وأكدت على أن "سوريا بلد غير آمن، فعندما يحاول الناس العودة إلى ديارهم في حمص أو حلب، سوف تعتقلهم أجهزة النظام السوري، وتجبر بعضهم على الخدمة الإلزامية"، مشددة على أنه "لا مستقبل ديمقراطيا في عهد بشار الأسد".

وختمت النائبة الأوروبية بيانها بحثّ المفوضية على دعم الجهات الفاعلة ذات الصلة، والمنظمات غير الحكومية، التي تساعد السوريين داخل سوريا وفي ودول الجوار.

وتعليقاً على تصريح وزير الخارجية التركي، قالت النائبة عن حزب "الخضر" الألماني في البرلمان الأوروبي إنه "إذا كنا نريد التطبيع مع الأسد، فنحن بحاجة لأن نكون واضحين بشأن من نتعامل معه، مؤكدة على أن "الأسد ليس ديمقراطياً على الإطلاق، إنه ديكتاتور".

وفي تغريدة عبر "تويتر"، أوضحت كاترين لانجينسيبين أن النظام السوري "يحاول فرض الحياة الطبيعية في سوريا"، مشددة على أن "سوريا ليست آمنة لعودة اللاجئين، ولن تكون آمنة طالما بقي بشار الأسد في السلطة".

المصدر: تلفزيون سوريا

مقالات ذات صلة

اختطاف 7 سوريين والاستيلاء على أموال بحوزتهم في تركيا

ضابط ألماني يوجه عبارات عنصريةلامرأة سورية في برلين

ألمانيا.. الحكم على شخص ارتكب فظائع في سوريا

استغاثة عاجلة من أهالي مخيم الركبان

الملاكم السوري "حيدر وردة" يحقق لقباً عالمياً جديداً

سالم المسلط يُثني على دور ألمانيا في الملف السوري