مقتل جندي في اشتباكات بين فصائل المعارضة وقوات النظام - It's Over 9000!

مقتل جندي في اشتباكات بين فصائل المعارضة وقوات النظام

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

كثفت فصائل المعارضة من قصفها بالمدفعية والقناصات، لمواقع قوات النظام في ريفي اللاذقية وحلب، أمس الاثنين 4 تموز/ يوليو، وأوقعت خسائر بشرية وعسكرية في صفوفهم.

وقال مصدر عسكري لبلدي نيوز، إن سرية القنص الحراري في غرفة عمليات الفتح المبين، تمكنت من قنص أحد جنود النظام السوري على محور تلال الكبينة في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي ليلة أمس، ما أدى إلى مقتله.

وأضاف أن سرية القنص تمكنت أيضاً من تدمير كاميرا مراقبة لقوات النظام، والميليشيات المساندة له، على محور قبتان الجبل في ريف حلب الغربي بطلقة قناصة من عيار "12.5 مم".

ولفت إلى أن سرية المدفعية والصواريخ في غرفة العمليات، استهدفت أيضاً بقذائف الهاون مواقع تمركز قوات النظام وميليشياته في محور جبل أبو علي بريف اللاذقية الشمالي وحققت إصابات مباشرة، كما استهدفت بقذائف "الكاتيوشا" مواقع تجمعات وتمركز قوات النظام على محور كنسبا في الريف ذاته.

وذكر أن سرية المدفعية والصواريخ استهدفت أيضاُ بالقذائف الصاروخية من نوع "SPG-9" تجمع لقوات النظام، على محور الفوج "46" في ريف حلب الغربي.

وبين أن القصف المدفعي والصاروخي وعمليات القنص، آنفة الذكر، كبدت قوات النظام والميليشيات المساندة له خسائر بشرية وعسكرية في الأرواح والعتاد، حيث استهدفت مواقعهم بشكل مباشر ودقيق.

وأكد أن هذا القصف والاستهدافات، جاء ردّا على القصف المدفعي التي استهدفت بها قوات النظام المناطق المحررة شمال غرب سوريا.

 واستشهدت سيدة وجنينها بقصف مدفعي لقوات النظام استهدف بلدة معارة النعسان شمال شرقي إدلب، ليلة أمس الاثنين، كما قتل طفل برصاص قناص، استهدفه من سيطرة النظام السوري في مدينة سراقب، ليلة أمس، في بلدة آفس شرق إدلب.

مقالات ذات صلة

إصابة طفل بنيران قوات النظام شمال إدلب (صورة)

النظام يقصف بلدة في إدلب بأكثر من 100 قذيفة

الدفاع المدني: استجبنا لـ75 هجوماً جوياً ومدفعياً خلال تموز شمال سوريا

درعا.. النظام يعتزم اقتحام "طفس"

خسائر جديدة بصفوف جيش النظام في الرقة

خسائر بصفوف جيش النظام بهجوم في بادية حمص