النظام يقصف ريف حلب الغربي وضحايا باقتتال عائلي بالحسكة - It's Over 9000!

النظام يقصف ريف حلب الغربي وضحايا باقتتال عائلي بالحسكة

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قصفت قوات النظام بعشرات القذائف المدفعية الثقيلة بلدات ريف حلب الغربي، اليوم الجمعة 24 حزيران/يونيو، فيما وقعت اشتباكات مسلحة بين أبناء عائلة واحدة من قبيلة "طي" شمالي الحسكة، راح ضحيتها عشرات المدنيين.

ففي حلب شمالا، استهدفت قوات النظام والميليشيات المساندة له بنحو 90 قذيفة مدفعية وصاروخية محيط قرى وبلدات "كفرتعال وتقاد والشيخ سليمان وعاجل وأطراف كفرنوران" بريف حلب الغربي، من مواقعها في الحواجز المحيطة.

وفي سياق آخر، توفي شابان شقيقان أثناء سباحتهما في نهر الفرات بمنطقة جرابلس شرقي حلب.

وفي إدلب، استهدفت قوات النظام محيط قرى وبلدات "الفطيرة وكفرعويد وسفوهن وكنصفرة وبينين وأطراف البارة" بجبل الزاوية جنوبي إدلب، من مواقعهم في مدينتي "معرة النعمان وكفرنبل" المجاورتين.

وخرجت مظاهرة احتجاجية تضم مهجرين ونازحين من مناطق دمشق وحمص وحماة وإدلب، يعيشون في بلدة الفوعة بريف إدلب الشمالي الشرقي، احتجاجا على قرار "فليق الشام" بإخراج المدنيين من بعض المنازل.

وفي اللاذقية، استهدفت غرفة عمليات الفتح المبين بقذائف المدفعية الثقيلة مواقع قوات النظام على محوري "جبل أبو علي ونحشبا" في منطقة جبل الأكراد شمالي اللاذقية.

درعا جنوبا، أقدم مسلحون مجولون على إطلاق النار بشكل مباشر على الشاب "محمد صايل المصري" في قرية "نافعة" في منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي، كما أصيب شرطي بجروح إثر استهدافه بطلق ناري مجهول عند ساحة بصرى بدرعا المحطة، نقل على إثرها إلى مشفى درعا الوطني.

إلى المنطقة الشرقية، بدأت قوات النظام متمثلةً بـ"الفرقة 17 والفرقة 25 مدرعات والفيلق الخامس" بعملية عسكرية برية، بغطاء جوي روسي، لملاحقة عناصر تنظيم "داعش" في بادية الرصافة بريف الرقة.

ووقعت اشتباكات مسلحة بين أشقاء وأبناء الأشقاء من قبيلة "طي" في قرية "غزيلة" بريف بلدة القحطانية شمالي الحسكة.

وأدت الاشتباكات إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة أكثر من 15 آخرين بجروح متفاوتة بعضها خطرة.

مقالات ذات صلة

مقتل ثلاثة عناصر من "قسد" بقصف مسيرة تركية شمال الحسكة

انفجار يسفر عن مقتل مدني جنوبي إدلب

صحيفة تركية تكشف مطالب النظام لإعادة التواصل مع تركيا

تجار الدانا يضربون عن العمل احتجاجا على منعهم من عرض بضائعهم أمام المحال

قتيلان وجرحى بشجار في الرقة

مزارعو الرقة يحجمون عن زراعة القطن