مقتل شاب سوري في إسطنبول التركية - It's Over 9000!

مقتل شاب سوري في إسطنبول التركية


بلدي نيوز 

قتل شاب سوري ينحدر من مدينة "حمص" في مدينة إسطنبول التركية، أمس الاثنين 13 يونيو/حزيران، جرّاء شجار وقع بين مجموعتين من المواطنين الأتراك. 

وبحسب موقع "كوزال" المختص بنقل أخبار اللاجئين، فإن الشاب "سلطان جبنة" البالغ من العمر 21 عاماً، قتل إثر تدخله لفضّ شجار نشب بين مجموعتين من الشبّان الأتراك في مدينة "إسطنبول" التركية.

وبحسب الموقع فإن جثمان الشاب "جبنة" موجود حالياً في مستشفى تقسيم للأبحاث، حيث يتم عرضه على الطب الشرعي للتثبّت من أسباب الوفاة.

وأوضحت أن الشاب السوري المقتول متزوج منذ شهرين فقط من فتاة أجنبية، وهو الأكبر بين أفراد عائلته الذين يقيم جميعهم في حمص.

وكان تعرض شاب سوري في ولاية أزمير في تركيا، في 27 تشرين الأول القائت، لهجوم من سبعة شبان أتراك، سددوا له عدة طعنات بأداة حادة دون معرفة دوافعهم.

وقالت مصادر لبلدي نيوز وقتها، إن سبعة شبان أتراك هاجموا شابا سوريا داخل محله التجاري بمنطقة "بيرقلي" في ولاية أزمير. ولفتت إلى أن الشاب السوري "أكرم البن" البالغ من العمر 18 سنة تعرض لعدة طعنات بسلاح أبيض. وجرى نقله إلى مركز طبي قريب من مركز الحادثة.

وفي 17 يونيو العام الماضي، توفي شاب سوري يبلغ من العمر 24 عاما وذلك جراء إصابته بطلق ناري في رأسه في ولاية هاتاي، دون معرفة الجهة التي قامت بذلك.

وتزايدت في الآونة الأخيرة الحوادث العنصرية تجاه السوريين في تركيا، وقتل وأصيب العشرات من الشبان في عدة مدن تركية، وسط مناشدات لوقف تلك الاعتداءات.

يشار إلى أن عدد السوريين في تركيا يتجاوز ثلاثة ملايين ونصف مليون سوري، يعيش معظمهم في ولاية إسطنبول والمدن الجنوبية القريبة من الحدود مع سوريا مثل هاتاي وغازي عينتاب وأورفة.

مقالات ذات صلة

"طائشة" تنهي حياة شاب في السويداء

خسائر بصفوف "قسد" بالرقة و"داعش" يهاجم "فاطميون" شرقي حمص

خسائر بصفوف "الجيش الوطني" شمال حلب والعثور على جثث في "الهول"

قتيل باشتباكات بين ميليشا "الدفاع الوطني" و"لواء القدس" شرق حمص

العثور على جثة رجل وامرأة في دير الزور والحسكة

العثور على رضيعة مرمية في حي "باب هود" بحمص