تصريح روسي جديد بشأن التصعيد في إدلب - It's Over 9000!

تصريح روسي جديد بشأن التصعيد في إدلب


بلدي نيوز

زعم مركز المصالحة الروسي والتابع لقاعدة حميميم الروسية غربي سوريا، اليوم الأحد 5 حزيران/يونيو، عن تسجيل عدد من الخروقات في منطقة إدلب من قبل فصائل المعارضة والذي وصفهم بـ"الإرهابيين".

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية على لسان المدعو "أوليغ جورافلوف" وهو نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة، قوله: "إنه تم رصد 9 عمليات قصف شنتها فصائل المعارضة في منطقة وقف التصعيد في إدلب شمال غربي سوريا".

وأوضح المسؤول الروسي أن "العمليات توزعت على 4 في محافظة حلب، وخمس عمليات في محافظة إدلب، والتي أسفرت عن إصابة جندي يعمل لصالح نظام الأسد".

من جهته، أكّد مصدر عسكري لبلدي نيوز، أمس السبت، أن قوات النظام والميليشيات المساندة له استهدفت بقذائف المدفعية والهاون بشكل مكثّف بلدتي "البارة وبينين" ومحيطهما، في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي صباح أمس السبت، دون تسجيل أضرار بشرية.

ولفت المصدر إلى أن القصف المدفعي آنف الذكر تزامن مع تحليق مكثّف لطائرات الاستطلاع والحربية التابعة لسلاح الجو الروسي في أجواء المنطقة دون تنفيذ أي غارة جويّة.

في المقابل، أوضح المصدر أن سرية القنص في "غرفة عمليات الفتح المبين" تمكنت من قنص عنصرين من قوات النظام السوري على محور الفوج 46 في ريف حلب الغربي، أثناء محاولتهم التسلل إلى نقطة متقدمة.

ويأتي هذا التصعيد العسكري من قبل قوات النظام وروسيا بعد رفع الجاهزية القتالية والعسكرية لفصائل المعارضة وتنفيذها مناورات عسكرية على معظم محاور وجبهات القتال مع النظام وميليشياته شمال غرب سوريا.

مقالات ذات صلة

جرحى إثر حوادث سير عدّة في إدلب وحلب

سعر صرف الليرة أمام الدوﻻر اليوم 10 آب

النظام يصعد في إدلب وقصف تركي يوقع قتلى من "قسد" في القامشلي

تسجيل 30 حالة تسمم غذائي في مخيم كللي شمال إدلب

النظام يقصف بلدة في إدلب بأكثر من 100 قذيفة

تصعيد متبادل شمال غرب سوريا والجيش التركي يقصف "قسد" شرقي الفرات