ارتفاع حصيلة قتلى الغارات الإسرائيلية في دمشق ومظاهرات ضد النظام في ريفها - It's Over 9000!

ارتفاع حصيلة قتلى الغارات الإسرائيلية في دمشق ومظاهرات ضد النظام في ريفها

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

ارتفعت حصيلة قتلى قوات النظام جرّاء الغارات الجويّة الإسرائيلية إلى أربعة أشخاص، اليوم السبت 21 مايو/أيار، آخرهم مسؤول رفيع لدى نظام الأسد، فيما خرجت مظاهرة هي الأولى منذ سيطرة النظام في بلدة كناكر بريف دمشق، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

ففي إدلب شمالا، قالت مصادر خاصة لبلدي نيوز، إن الشاب "ضياء عبد الخالق المعمار" مهجر من مدينة معرة النعمان جنوب إدلب ويقيم مع ذويه في إدلب المدينة توفي اليوم السبت بعد تناوله حبة غاز تستخدم للحفاظ على المؤن.

وأضافت المصادر، أن شابا آخر توفي بطريقة مماثلة أيضا صباح اليوم في قرية "كفردريان" بريف إدلب الشمالي، بسبب سوء أوضاعه المعيشية.

وفي حماة، بحسب ما أفاد نشطاء، فإن لغما من مخلفات الحرب انفجر بسيارة زراعية في محيط بلدة الزارة، أسفر عن إصابة عدة مدنيين بجروح متفاوتة الخطورة. وقالت صفحات على وسائل التواصل إن عدة أشخاص وصلوا الى مشفى حماة الوطني يعانون من إصابات حرجة جراء تعرضهم للإصابة بشظايا ناتجة عن لغم، وجميعهم من بلدة جريجسة جنوب حماة.

في دمشق، قالت مصادر محلية، إن رئيس مكتب دائرة الشحن الجوي في مطار دمشق الدولي المدعو "عمر الشيخ "، قتل متأثراً بجراحه نتيجة القصف الإسرائيلي الذي طال منطقة المطار ليلة أمس الجمعة. ووفقا للمصادر، فإن "الشيخ" ينحدر من بلدة زاكية بريف دمشق الغربي.

في سياق آخر، تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فديو للمظاهرة ظهر فيها عشرات الأشخاص يهتفون للمعتقلين. كما حملوا لافتات طالبوا خلالها بخروج المعتقلين من السجون.

مقالات ذات صلة

نقابة الصيادلة بصدد رفع الراتب التقاعدي إلى 70 ألف ليرة

بعد 14 عاما.. هل تبصر النور أبراج البرامكة وسط دمشق؟

لماذا دمشق أسوأ مدينة للعيش في العالم؟.. تقرير يكشف

دمشق.. قلة العمالة وراء تأخير رسائل الغاز

تحسن في سعر صرف الليرة أمام الدوﻻر في تعاملات اليوم الجمعة

حريق ضخم في مشروع "ماروتا سيتي" بدمشق