الائتلاف الوطني يُطالب الكونغرس بتطبيق قانونه القاضي بكشف ثروة الأسد - It's Over 9000!

الائتلاف الوطني يُطالب الكونغرس بتطبيق قانونه القاضي بكشف ثروة الأسد

بلدي نيوز

طالب "عبد المجيد بركات" وهو أمين سر الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري، في بيان نشره الأخير، الإدارة الأمريكية بالالتزام بتطبيق قانون الكونغرس الأمريكي القاضي بكشف ممتلكات بشار الأسد وعائلته والدائرة المقربة منه.

وقال "بركات" إن الإدارة الأمريكية مطالبة باحترام القانون الملحق بميزانية وزارة الدفاع للعام المالي 2022، والكشف عن ثروة نظام الأسد والالتزام بالمدة الزمنية التي حددها القانون بـ90 يوماً والتي تنتهي الأسبوع المقبل.

وأكّد أمين سر الهيئة السياسية بركات على أن الإدارة الأمريكية مطالبة بالجدية والعمل أكثر تجاه القضية السورية، وخاصة أن الغزو الروسي لأوكرانيا أثبت فشل السياسة الأمريكية تجاه سورية خلال السنوات الماضية والتي سمحت لبوتين بالتمرد وشن عدوان غاشم على أراضي دولة جارة وعضو في الأمم المتحدة.

وفي منتصف كانون الأول الماضي، أقر مجلس النواب الأمريكي، قانون موازنة وزارة الدفاع الأميركية لعام 2022، والذي نصّ في بعض تعديلاته، على تقديم تقرير عن ثروة رئيس النظام السوري، بشار الأسد، ومصادِرها خلال 120 يوماً.

وشمل القانون كشف ثروة الأسد وعائلته والدائرة المقربة منه، بما في ذلك زوجته أسماء وأطفاله وأخوته، وكذلك أبناء عمومتهم من الأب والأم، كعائلة مخلوف وغيرهم.

وتضمن “التعديل رقم 6507″، الكشف عن الدخل من الأنشطة الفاسدة أو غير المشروعة، التي يمارسها نظام الأسد.

وشدد التعديل على التنسيق بين الوكالات لتطبيق العقوبات الأميركية على نظام الأسد ومراقبة الفساد المستشري لضمان عدم توجيه الأموال إلى الجماعات الإرهابية والأنشطة الخبيثة.

وأشار التعديل رقم 1222 إلى تقديم استراتيجية أمريكية حول سوريا، وذلك ضمن تقرير يقدمه مجلس الشيوخ خلال 90 يوماً من إقراره القانون.

وتتم عملية الكشف عن الثروة بالطلب من الوكالات الفيدرالية الأميركية، برفع تقرير مفصل عن ذلك إلى مجلس النواب.

وأصبح القانون نافذ التطبيق بعد موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي (المجلس الأعلى في الكونغرس).

وفرضت وزارة الخزانة الأمريكية، خلال السنوات الماضية، عقوبات اقتصادية ضد شخصيات بارزة في نظام الأسد، بسبب قمع المظاهرات السلمية بقوة السلاح، وما تبعه في السنوات الأخرى من تدمير للمدن السورية وقتل وتهجير المدنيين.

مقالات ذات صلة

مغذيات جديدة تضاف لرغيف الخبز في سوريا!

الجزائر تجدد الدعوة لإعادة النظام إلى الجامعة العربية

العثور على جثة عنصر من قوات "الأسايش" بالحسكة

قتلى وجرحى من النظام بهجوم في درعا

وفد أمريكي يزور "الهول" وسجن "غويران" في الحسكة

مقتل أربعة أشخاص شرقي درعا