استشهاد طفل بانفجار في درعا - It's Over 9000!

استشهاد طفل بانفجار في درعا


بلدي نيوز

استشهد طفل مساء أمس السبت 9 أبريل/نيسان، جرّاء انفجار لغم أرضي بريف درعا الشرقي (جتوبي سوريا).

وأفادت مصادر لموقع "درعا-24" أن لغما أرضيا من مخلفات الحرب، انفجر عصر السبت في بلدة أم المياذن شرقي درعا، ما أسفر عن استشهاد الطفل "طارق أدهم المحاميد"، على الفور.

وسجل مكتب توثيق الانتهاكات في تجمع أحرار حوران خلال آذار الفائت، مقتل ثلاثة أشخاص مدنيين بينهم اثنين قتلا بانفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف قوات النظام وطفلة نتيجة انفجار لغم أرضي.

وفي 30 تشرين الأول من عام 2021، استشهد ثلاثة أطفال من عائلة واحدة في قرية الكتيبة بمدينة خربة غزالة في ريف درعا، نتيجة انفجار لغم من قوات النظام بالمنطقة.

يشار إلى أن هذه ليست الحادثة الأولى من هذا النوع، إذ يتكرر انفجار مخلفات الحرب والعبوات الناسفة في عموم سوريا، وسط تقاعس من جميع الجهات المسيطرة في نزع الألغام ومخلفات الحرب.

وسجّل مقتل 28 شخصا خلال عام 2021، نتيجة انفجار المخلفات الحربية.

مقالات ذات صلة

جرحى مدنيون في إعزاز و"الأمن العام" يقبض على أفراد خلية اغتيالات بإدلب

مغذيات جديدة تضاف لرغيف الخبز في سوريا!

العثور على جثة شاب شرقي درعا

الجزائر تجدد الدعوة لإعادة النظام إلى الجامعة العربية

العثور على جثة عنصر من قوات "الأسايش" بالحسكة

قتلى وجرحى من النظام بهجوم في درعا