إدلب.. ارتفاع أسعار المواد الغذائية مع حلول شهر "رمضان" - It's Over 9000!

إدلب.. ارتفاع أسعار المواد الغذائية مع حلول شهر "رمضان"


بلدي نيوز - (مصعب الأشقر)

سجّلت أسعار المواد الغذائية في شمال غرب سوريا ارتفاعاً ملحوظاً مع حلول شهر رمضان المبارك.

وأكّد مراسل بلدي نيوز بريف إدلب خلال جولة استطلاعية أجراها في أسواق إدلب، ارتفاع أسعار الخضار بشكل كبير.

وسجل سعر كيلو البندورة الواحد بين 14-16 ليرة تركية، و8 ليرات تركية لكيلو البطاطا، و12 ليرة لكيلو الباذنجان، و13 ليرة تركية لكيلو الكوسا.

وفي السياق، ارتفعت أيضاً أسعار اللحوم خلال الأيام الثلاثة الماضية ليسجل كيلو لحم الضأن 115 ليرة تركية بعد أن كان ثابت على سعر 90 ليرة خلال الأشهر الماضية، كما سجل سعر كيلو الفروج الحي 29 ليرة بعد أن انخفض إلى 23 ليرة في الأسبوع الماضي.

وفي سياق متصل، ارتفعت أسعار المواد التموينية سيما الزيت النباتي والسمنة والأرز والبرغل والعدس والشعيرية بمستوى ملحوظ خلال الأسبوع السابق لليوم الأول من شهر رمضان.

وحول سبب ارتفاع الأسعار قبل شهر رمضان يقول التاجر "حامد أبو مازن"، إن كثرة الطلب من السكان بقصد تخزين المواد الغذائية لشهر رمضان وموجة الصقيع التي ضربت المنطقة، تسببت بتاخر نزول الخضار المحلية إلى الأسواق وارتفاع ثمن المازوت والذي أسفر عن غلاء أجور الشحن.

من جهته، أبدى "محمود الطبشو" وهو مهجر من ريف دمشق إلى إدلب خشيته من غياب الفروج واللحم والبندورة من سفرة شهر رمضان هذا العام، بسبب ارتفاع أسعارها إلى حدود لا تمكن عاملين المياومة من شرائها، سيما أن أكثر أجر المياومة لا يتعدى 30 ليرة تركية.

وكانت مناطق شمال غرب سوريا شهدت الشهر الماضي أزمة بفقدان السكر والزيت النباتي من الأسواق ليعود السكر بسعر 13 ليرة للكيلو وعلبة الزيت النباتي بـ35 ليرة بعد أن كانت تباع بـ 20 ليرة قبل الأزمة.

مقالات ذات صلة

الطبيب الشرعي بسوريا يكشف: نتقاضى 250 ليرة عن كل جثة

بحجة عدم التقنين.. وزارة الكهرباء ترهق المنشآت السياحية في سوريا تسعيرة خيالية

حكومة النظام تعتمد الشريحة الإلكترونية للمواشي

قادمة من سوريا.. الجيش الأردني يحبط تهريب كمية من الحبوب المخدرة

"مظلوم عبدي": موقف بايدن من التهديدات التركية أفضل من مواقف ترامب

سوريا تتصدر العالم بأسعار الموبايلات في العالم.. ما السبب؟