مشيخة عقل الدروز في لبنان تتضامن مع أهالي السويداء - It's Over 9000!

مشيخة عقل الدروز في لبنان تتضامن مع أهالي السويداء


بلدي نيوز 

أعرب شيخ العقل لطائفة الموحدين الدروز في لبنان "سامي أبي المنى"، أمس السبت 12 فيراير/شباط، عن تضامنه مع أبناء طائفته في محافظة السويداء في احتجاجاتهم ضد الأوضاع الاقتصادية المتردية في سوريا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي لـ"أبي المنى" مع الشيخ الروحي لطائفة الدروز في سوريا الشيخ "حكمت الهجري"، أمس السبت.

وتلخص الاتصال وفقاً لما ذكرته الصفحة الرسمية لمشيخة عقل الطائفة الدرزية في لبنان على تضامن "أبي المنى" مع أهالي مدينة السويداء في جبل العرب المحتجّين على مآل الاوضاع الاقتصادية والمعيشية والاجتماعية العامة".

وأكّد "أبي المنى" خلال اللقاء على أن الأوضاع في جنوبي سوريا تهدد عيش السكان، وأن مطالبهم هي حق من أجل توفير الغذاء والإمدادات الأساسية لمواجهة وطأة الأزمات الراهنة.

ودعا "أبي المنى" كل أبناء التوحيد في جبل العرب إلى التعاطي بحكمة وثبات مع الأمر الواقع وإلى وحدة الكلمة والصف، والوقوف معاً في مواجهة كل الصعوبات بما تقتضيه المرحلة من تكاتف وتعاضد لضمان الحقوق وتدارك المخاطر وتجاوز المرحلة الدقيقة الراهنة في حياة جبل العرب والمنطقة".

وتتزايد الأصوات الرافضة بشكل يومي لسياسات حكومة النظام الاقتصادية في محافظة السويداء، وشملت شرائح متنوعة مؤخراً حيث اعتصمت مجموعة من ذوي قتلى قوات الدفاع الوطني الرديفة لقوات النظام السوري في السويداء، على خلفية رفع الدعم عنهم.

ومنذ قرابة سبعة أيام تشهد مدينة السويداء احتجاجات غاضبة، كان آخرها يوم الجمعة 11 فبراير/شباط، إذ شهدت المدينة خروج مظاهرات ندّدت بتدهور الأوضاع وبسياسة النظام السوري بخصوص رفع الدعم عن فئات عدّة.

وتوافدت وقتها أعدادا كبيرة من أهالي المحافظة إلى الوقفة الاحتجاجية أمام مقام عين الزمان في مدينة السويداء، والتي ووجهت بإغلاق قوى الأمن التابعة للنظام الطرق المؤدية إلى مبنى المحافظة، في مركز مدينة السويداء، بعربات مصفحة.

مقالات ذات صلة

قصف على قاعدة للتحالف بالحسكة ومحاولة اغتيال متزعم ميليشيا في درعا

تأخر في "إصدار النتائج والوثائق الجامعية" لسبب غريب

جامعة دمشق تحرم 42 طالب "ماجستير" من التقدم للامتحانات

في سابقة جديدة.. "اﻻتحاد الرياضي" يصدر عفوا في سوريا!

السفير الإيراني يكشف حجم الأنشطة التجارية مع سوريا

روسيا تنقل مرتزقة من سوريا إلى أوكرانيا عبر حميميم