إيرلندا تحاكم ضابطة سابقة في الجيش بتهمة الانضمام لـ "داعـش" - It's Over 9000!

إيرلندا تحاكم ضابطة سابقة في الجيش بتهمة الانضمام لـ "داعـش"


بلدي نيوز

تخضع ضابطة سابقة في الجيش في أيرلندا الشمالية للمحاكمة بتهم الانضمام إلى منظمة متطرفة وتمويل الإرهاب، وفقا لما ذكرت صحيفة "أيرش بوست".

وكانت قضية، ليزا سميث، البالغة من العمر 39 عامًا، في العام 2019، عقب وصولها إلى مطار دبلن قبل نحو ثلاثة أعوام في طريقها عودتها إلى بلادها، قادمة من تركيا رفقة طفلتها الصغيرة، حيث وجهت لها الاتهامات بالانضمام إلى منظمة أجنبية إرهابية خلال الفترة الواقعة بين 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2015 و 1 كانون الأول/ ديسمبر 2019.

وكانت سميث قد توجهت إلى سوريا قبل سبع سنوات تقريبا، بعد أن اعتنقت الإسلام، لتواجه عقب عودتها تلك اتهامات بالانضمام إلى "داعش" بالإضافة إلى تهمة أخرى تتعلق بـ"تمويل الإرهاب" بسبب تحويلها في العام 2015 مبلغ 800 يورو (حوالي 900 دولار) إلى شخص محدد عبر "ويسترن يونيون".

وقد وجهت تلك التهم إلى سميث بناء على الفصل السادس من السادس من قانون العدالة الجنائية (الجرائم الإرهابية) لعام 2005 الذي يجرم الانضمام إلى منظمة إجرامية أجنبية.

وفي المقابل نفى فريق الدفاع تلك التهم، مطالبين بإسقاط كافة التهم عن موكلتهم لعدم توفر أدلة كافية تدينها، وقد وافق القضاة الثلاثة الذين ترأسوا هيئة المحكمة على النظر في طلب المحامين، يوم الاثنين المقبل.

وبحسب تقارير سابقة، فإن سميث كانت قد تزوجت وأنجبت ابنة من أصولي بريطاني يدعى ساجد أسلم، ويعتقد أنه قتل في وقت لاحق في الحرب بسوريا.

وفي 31 كانون الأول/ ديسمبر 2019، أصدرت السلطات البريطانية قرار بمنعها من دخول المملكة المتحدة، ولكنها تمكنت من المثول أمام اللجنة الخاصة لطعون الهجرة في لندن، للطعن في الحظر على دخول البلاد الذي فرضته عليها وزارة الداخلية.

وأقرت اللجنة أنه يحق لسميث حمل جواز سفر بريطاني، وينبغي السماح لها بالسفر بحرية داخل المملكة المتحدة، بما في ذلك إلى أيرلندا الشمالية لزيارة أسرتها. واعتبرت اللجنة أن حظر وزارة الداخلية كان تمييزيا.

 

المصدر: الحرة

مقالات ذات صلة

أول تعليق من "قسد" على إعلان "أردوغان" الجاهزية لعملية ضدها

عملية تركية المرتقبة شمال سوريا.. ماذا ستستهدف؟

أكد أن الاستعدادت استكملت.. الرئيس التركي يلوح بعملية عسكرية شمال سوريا

"الهجرة التركية" تكشف عن عدد الأشخاص المرحلين منذ بداية 2022

"تهدد وحدة سوريا".. النظام يرفض الدعوات التركية لإنشاء منطقة آمنة

الخارجية التركية تكشف عدد السوريين الذين عادوا الى بلادهم