خسائر للنظام في إدلب غربا ونجاة أحد مسؤولي قسد من الاغتيال شرقا - It's Over 9000!

خسائر للنظام في إدلب غربا ونجاة أحد مسؤولي قسد من الاغتيال شرقا


كبدت فصائل المعارضة قولت النظام خسائر بالعتاد والأرواح بريف إدلب الجنوبي، اليوم الأربعاء، فيما نجا مسؤول الحواجز في قسد من محاولة اغتيال في منطقة الجزرة في دير الزور.

وفي إدلب، قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام والميليشيات المساندة له، إثر استهدافهم ليلة الثلاثاء - الأربعاء 12 كانون الثاني/يناير، جرافة عسكرية ومجموعة تعمل على التحصين والتدشيم جنوب إدلب.

ألقت "الجهات الأمنية" في مدينة سلقين شمال غرب إدلب، اليوم الأربعاء 12 من كانون الثاني/ يناير، القبض على أشخاص قتلوا شاب وسط المدينة ليلة أمس الماضية.

وتوفي شاب مهجر من مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي إلى ريف إدلب الشمالي اليوم الأربعاء 12 من كانون الثاني/ يناير، جراء إصابته بحروق بليغة قبل عدة أيام جراء انفجار مدفأة في منزلهم تسببت بوفاة طفلة وإصابة معظم أفراد العائلة.

شرقا في دير الزور، اغتال مسلحون مجهولون، مساء أمس الثلاثاء 11 كانون الثاني/يناير، طبيبا، شرق محافظة دير الزور، عبر استهدافه بالرصاص بشكل مباشر. 

وقال مصدر محلي، إن مسلحين مجهولين يستقلون درّاجة نارية استهدفوا الطبيب الجرّاح "عبد المفضي"، أمام مشفى الكندي في بلدة "الطيانة" بريف دير الزور الشرقي، والخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، ما أدى لمقتله على الفور.

ونجا مسؤول أمن الحواجز التابع لقوات "قسد" المدعو "دحام محمد الشهاب" من محاولة اغتيال قرب منطقة "الجزرة" غربي دير الزور.

وقتل مسعف في "الهلال الأحمر الكردي"، أمس الثلاثاء 11 كانون الثاني/يناير، على يد مسلحين مجهولين يرجح تبعيتهم لتنظيم "داعش" في مخيم "الهول" بريف الحسكة.

مقالات ذات صلة

دورية روسية تركية في ريف حلب وفقدان الاتصال بمجموعة للنظام شرق حمص

فقدان الاتصال بمجموعة من عناصر "الفرقة الرابعة" شرقي حمص

صحة إدلب تنفي تسجيل إصابة بمرض "جدري القرود"

حالات اختناق شرق سوريا بسبب العاصفة الغبارية

القبض على شاب اختطف نفسه في اللاذقية

مقتل عنصر بانفجار في الحسكة