مصرع قيادي إيراني بدير الزور واحتجاجات بريف حلب - It's Over 9000!

مصرع قيادي إيراني بدير الزور واحتجاجات بريف حلب

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

شهدت عدة مناطق بريف حلب مظاهرات احتجاجية للمطالبة بتخفيض أسعار الكهرباء، اليوم الجمعة 7 كانون الثاني، فيما قتل قيادي رفيع المستوى في "الحرس الثوري" جراء قصف جوي للتحالف الدولي شرقي دير الزور.

ففي حلب شمالاً، شهدت عدة مناطق في ريف حلب مظاهرات احتجاجية للمطالبة بتخفيض أسعار الكهرباء، وطالب السكان الشركة بتخفيض السعر ومراعاة الوضع المعيشي المتردي في المنطقة، وطالبوا المجالس المحلية والحكومة المؤقتة بالتدخل والضغط على الشركة.

وفي سياق منفصل، دارت اشتباكات بين الجيش الوطني السوري وقوات "قسد" على محور قرية "المحسنلي" شمال غربي مدينة منبج شرقي حلب.

وفي إدلب، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة بلدة كنصفرة وقرية الفطيرة بريف إدلب الجنوبي.

وفي حماة، قتل شخصان وأصيب ثالث، جراء انفجار عبوة ناسفة في مدينة طيبة الإمام شمال محافظة حماة.

وأفاد نشطاء من حماة، أن الانفجار وقع بأحد مراكز تجميع الخردة بمدينة طيبة الإمام، أسفر عن مقتل شخصين هما (عبد المنعم أحمد الجنيد و عبد العزيز حسين الفطامة) من أهالي المدينة.

وفي دير الزور، كشفت مصادر محلية عن مقتل قيادي رفيع المستوى في "الحرس الثوري" الإيراني، جراء قصف جوي للتحالف الدولي شرقي سوريا.

وقال موقع "الشرق نيوز"، إن القيادي بالحرس الثوري "حاج عباس" قتل في قصف جوي للتحالف الدولي في بادية الميادين بريف دير الزور.

وأشار المصدر إلى أن "حاج عباس" مسؤول سابق عن ميليشيات إيران في بادية البوكمال ومقرب من "الحاج عسكر" مسؤول الحرس الثوري في محافظة دير الزور، بالإضافة إلى قربه من القائد السابق لفيلق القدس "قاسم سليماني".

مقالات ذات صلة

دخول قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (فيديو)

تعزيزات عسكرية إيرانية تصل ديرالزور

"منسقو الاستجابة": دخول المساعدات من مناطق النظام إلى إدلب ليس بديلاً

حماة.. جرحى بانفجار في السكيك

دير الزور.. وفاة 6 أشخاص وتأثر العشرات بعاصفة غبارية

مصرع ضابط للنظام في إدلب واستهداف باص مبيت في ريف حمص