تقرير لأمم المتحدة يحصي أعداد النازحين داخليا والعودة الطوعية إدلب في المقدمة - It's Over 9000!

تقرير لأمم المتحدة يحصي أعداد النازحين داخليا والعودة الطوعية إدلب في المقدمة


بلدي نيوز 

كشف تقرير للأمم المتحدة، عن نزوح 22300 شخص داخليا في عدة مناطق سورية بشهر تشرين الثاني الفائت، حيث استقبل مركز محافظة إدلب أكبر عدد من النازحين.

ووفقا لتقرير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، فإن مدينتي إدلب والدانا استقبلنا أكبر عدد من النازحين بحوالي 2000 حالة نزوح تليها مدينة عفرين بريف حلب والتي استقبلت حوالي 1900 حالة.

فيما أن ناحية معرة مصرين بمحافظة إدلب، استقبلت نحو 1800 حالة، في الوقت الذي وصل إلى ناحية جبل السمان بمحافظة حلب قرابة 1000 نازح جديد.

كما استقبلت منطقتي الشيخ الدير وعفرين بمحافظة حلب حوالي 700 حالة نزوح لكل منهما في تشرين الثاني.

وتعتقد الأمم المتحدة أن حالات النزوح يتم تحفيزها في الغالب بهدف الوصول إلى الخدمات وأبسط سبل العيش.

وفي سياق متصل، رصد المكتب ذاته، عودة تلقائية لنحو 13700 نازح داخلي في داريا والحجر الأسود وحمص جنوبي ووسط سوريا في تشرين الثاني الماضي.

وقال "مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية" في تقرير له، اليوم الأربعاء، إن حركة العودة الطوعية التي تم تعقبها زادت بنسبة 43% عن تشرين الأول الماضي، وأن أكثر من 5400 عودة تلقائية (39%) حصلت في محافظة ريف دمشق.

وأشار المكتب إلى أنه على مستوى النواحي، استقبلت ناحية مركز داريا في ريف دمشق أكبر عدد من حركات العودة التلقائية في تشرين الثاني بنحو 2500 عائد، بينما استقبلت ناحية حمص في محافظة حمص نحو 2000 نازح عاد تلقائياً.

مقالات ذات صلة

وفاة 6 أشخاص بعاصفة غبارية بدير الزور ودخول قافلة مساعدات إلى إدلب

وفاة مدني بحادث في إدلب

دخول قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب ومنظمة تعقب (فيديو)

"منسقو الاستجابة": دخول المساعدات من مناطق النظام إلى إدلب ليس بديلاً

سعر صرف الليرة السورية أمام الدوﻻر ليوم الاثنين 16 أيار

مصرع ضابط للنظام في إدلب واستهداف باص مبيت في ريف حمص