الثوار يتقدمون شمال حلب ولا تقدم للنظام على جبهة داريا - It's Over 9000!

الثوار يتقدمون شمال حلب ولا تقدم للنظام على جبهة داريا

بلدي نيوز – التقرير اليومي

شن الطيران الحربي لقوات النظام اليوم الثلاثاء، غارت جوية عدة على أحياء مدينة حلب وريفها خلفت شهداء وجرحى، وسط اشتباكات بين الثوار وقوات النظام على جبهات البريج والملاح ما زالت مستمرة، فيما شهدت جبهات مدينة داريا اشتباكات عنيفة وسط قصف مدفعي وصاروخي مكثف.
ففي حلب شمالاً، استشهد 12 مدنياً وجرح العشرات اليوم، بقصف للطيران الحربي والمروحي على أحياء مدينة حلب وريفها، خلفت دماراً كبيراً في الممتلكات العامة والخاصة.

وفي التفاصيل، استشهد 4 مدنيين بقصف للطيران الحربي بالصواريخ على بلدة الليرمون، كما استشهد مدنيان بقصف للطيران الحربي والمروحي على بلدة كفر حمرة بريف حلب الشمالي.

كما استشهد ثلاثة أشخاص، وجرح آخرون مساء اليوم، بقصف الطيران الحربي لقوات النظام على بلدة عينجارة بريف حلب الغربي.

وتعرض حي الميسر لقصف مدفعي مصدره قوات النظام في مطار النيرب، ما تسبب باستشهاد 3 مدنيين وسقوط عدد من الجرحى، في حين استشهد آخر بقصف الطيران الحربي على حي السكري بمدينة حلب.

على الصعيد العسكري، شنت فصائل الثوار هجوما عنيفا على مواقع قوات النظام والميليشيات الإيرانية والأفغانية المساندة له على جبهات البريج والمياسات شمالي حلب، حيث تدور اشتباكات عنيفة بين الطرفين، استطاع فيها الثوار قتل العشرات وجرح العشرات من قوات النظام والميليشيات، والسيطرة على عدة نقاط متقدمة من البريج والمياسات.

كما استطاع الثوار تدمير دبابة ومدفع فوزديكا وقتل طاقميهما على جبهة المياسات، وسط استمرار الاشتباكات بين الطرفين في المنطقة.

وعلى جبهة الملاح الملاصقة لجبهات البريج دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات النظام، استطاع فيها الثوار تدمير رشاش 14.5 وقتل طاقمه، كما تمكنوا من صد هجوم عنيف لقوات النظام على جبهة الخالدية، إثر محاولة للتقدم والسيطرة على بعض النقاط والوصول لطريق الكاستيلو من الجهة المقابلة لمنطقة الملاح.

وفي إدلب، جرح ثلاثة مدنيين وأُصيب آخرون، بعد ظهر اليوم، إثر قصف الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام مدينة بنش بريف إدلب الشمالي، كما قصفت الطائرات الحربية بعدة غارات كلاً من مدينتي إدلب وسرمين وبلدة كفر يحمول، نتج عن الغارات دمار في منازل المدنيين .

وفي سياق آخر، استشهد عنصران من حركة أحرار الشام الإسلامة، إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم على طريق معرة مصرين - الشيخ بحر بالقرب من مدينة إدلب، كما انفجرت عبوة ناسفة على طريق جبل الأربعين أثناء عبور سيارة تقل مدنيين أسفرت عن سقوط ثلاثة جرحى.

وفي اللاذقية غرباً، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة كلاً من قرية شلف والقلعة وبلدة كنسبا وعين القنطرة، دون تسجيل أي إصابات.

وبالانتقال إلى حماة، شنت طائرات النظام الحربية غارتين على قرية سوحا في الريف الشرقي، دون تسجيل أي إصابات، وقصفت حواجز النظام بالمدفعية الثقيلة مدينة كفرنبوذة في الريف الشمالي، ما تسبب بإصابة امرأتين وطفل بجراح وتم نقلهم إلى أقرب نقطة طبية .

وفي حمص، نفذت عناصر من الهيئة الشرعية في حي الوعر، عملية دهم لعدة منازل في الحي اعتقلت على إثرها خلية متورطة بالتعامل مع النظام، بينهم نساء، حيث عثرت على مقاطع فيديو تثبت تورط إحداهن بالتعامل المباشر مع جهاز المخابرات لدى نظام الأسد، إضافة لقطعة سلاح كانت بحوزتهم.

وأصدرت الهيئة الشرعية قراراً يمنع بيع قطع السلاح في الحي بكافة أنواعها، ويشمل ذلك مواد تصنيع المتفجرات، إلا بعد الحصول على إذن من الهيئة الشرعية بشكل مسبق.

جنوباً في دمشق وريفها، استشهد ثلاثة مدنيين وجرح آخرون، جراء استهداف الطيران الحربي بعدة غارات كلاً من بلدات حوش الصالحية والميدعاني وحزرما في منطقة المرج في الغوطة الشرقية.

ودارت اشتباكات بين الثوار وقوات النظام على عدة محاور أبرزها أطراف بلدة الميدعاني، وتخوم بلدة جسرين في الغوطة الشرقية، بعد محاولة قوات النظام التقدم على هذا المحور.

وفي ريف دمشق الغربي، قصف الطيران المروحي مدينة داريا بعدة براميل متفجرة، بالتزامن مع قصفها بصواريخ الأرض أرض وقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة، وسط محاولة تقدم لقوات النظام على الجبهة الغربية والجنوبية للمدينة، لكن الثوار تصدوا لهم وكبدوهم خسائر في الأروح والعتاد.

وفي درعا، شن الطيران الحربي لقوات النظام صباح اليوم 6 غارات على محيط بلدة عدوان، تبعها استهداف مكثف براجمات الصواريخ على أحد مراكز توزيع المساعدات، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

واندلعت اشتباكات عنيفة على أطراف حي المنشية بين الثوار وقوات النظام بعد محاولة الأخير التسلل باتجاه إحدى نقاط الثوار أسفرت عن استشهاد عنصرين من الجيش الحر دون معرفة الخسائر عند قوات النظام، تلاها استهداف منازل المدنيين في الأحياء المحررة بصاروخي أرض أرض من نوع "فيل" اقتصرت أضرارهما على المادية.

 في حين انفجرت عبوة ناسفة على الطريق الحربي بين ريفي المحافظة الشرقي والغربي مستهدفة إحدى سيارات الجيش الحر دون تسجيل إصابات.

وفي القنيطرة، توغلت مجموعة من الجيش الإسرائيلي لليوم السابع على التوالي، داخل الأراضي السورية على أطراف بلدة بريقة في ريف القنيطرة معززة بجرافات وآليات عسكرية، وقامت بإنشاء دشم وسواتر ترابية مرتفعة في الموقع.

مقالات ذات صلة

بعد الكشف عن إصابات بكورونا.. الحجر الصحي على عائلات في "عين ترما"

"سرايا قاسيون" تتبنى عملية ضد قوات النظام بريف دمشق

بعد تجنيد عشرات الشبان.. ميليشيا "قوات الغيث" تبدأ الانسحاب من درعا

جرحى من قوات النظام بهجوم مجهول على أطراف عربين بدمشق

النظام ينفذ حملة اعتقالات واسعة في الغوطة الشرقية

مهجرو الغوطة ينعون ناشطا إعلاميا في مصر