"الإدارة الذاتية" تطالب أمريكا وروسيا بوقف "الهجمات التركية" - It's Over 9000!

"الإدارة الذاتية" تطالب أمريكا وروسيا بوقف "الهجمات التركية"


بلدي نيوز 

طالبت "الإدارة الذاتية لشمال شرقي سوريا" التابعة لقوات "قسد"، أمس الجمعة 24 كانون الأول/ديسمبر، القوات الأمريكية والروسية بوقف ما أسمته "الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا".

وقال عبد حامد المهباش، وهو الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية، "إن من أكبر التحديات التي تواجه مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا هي الهجمات الدائمة والمستمرة من قبل القوات التركية والفصائل المدعومة من أنقرة".

وعن القوات الأمريكية والروسية التي تضمن وقف التصعيد بين "قسد" والقوات التركية، قال: "عليهم أن يأخذوا دورهم بشكل صحيح، وأن يمنعوا هذه الهجمات المستمرة على القرى والبلدات التي تقع ضمن مناطق سيطرة الإدارة الذاتية".

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في بيانات منفصلة عن تحييد 15 عنصرا من "قسد" خلال محاولتهم التسلل إلى منطقة عملياتها "نبع السلام" خلال الأسبوع الفائت، بعد تصاعد عمليات تبادل القصف بين الطرفين شمال الحسكة.

والخميس الماضي، قال موقع "الخابور" المحلي، إن عنصرين من "الجيش الوطني" قتلا جراء اندلاع اشتباكات مع "قسد" على محوري "القاسمية وأم الكيف" بريف تل تمر شمال الحسكة.

وأضاف، أن "الجيش الوطني" استهدف بالمدفعية الثقيلة مواقع "قسد" في قرى قبر خضراوي والنويحات والبوبي وبلدة أبو راسين وأم حرملة شرق رأس العين، إضافة لمحيط بلدة تل تمر.

وفي 9 تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة "الجيش الوطني السوري" عملية "نبع السلام" شرق نهر الفرات شمالي سوريا، ضد "قسد" وتمكنا خلالها من السيطرة على المنطقة الممتدة من تل أبيض إلى رأس العين.

وتشهد مناطق التماس بين "الجيش الوطني" و"قسد" اشتباكات متقطعة ومحاولات تسلل من الطرفين إلى مواقع الآخر، وتبادل القصف، دون أن تسفر إلى تغيير في خارطة السيطرة منذ عامين.

مقالات ذات صلة

قوات النظام تعتقل عشرات الطلاب في الرقة

قتلى بصفوف "قسد" في ريف عفرين

تركيا تعلن "تحييد" 10 من "قسد" شمال سوريا

حلب.. "قسد" تعتقل 60 شاباً في منبج

استهداف مسؤول من "قسد" في الرقة

أمريكا تبدي قلقها من الهجمات على الحدود السورية التركية