تلويح بفضحهم.. دعوى قضائية ضد جهازي الاستخبارات في الدنمارك بسبب شاب سوري - It's Over 9000!

تلويح بفضحهم.. دعوى قضائية ضد جهازي الاستخبارات في الدنمارك بسبب شاب سوري


بلدي نيوز

أقدم محامٍ إسباني على رفع قضية ضد جهازي الاستخبارات الدنماركيين "بيت و في"، لتسببهم باعتقال موكله من قبل السلطات الإسبانية، السوري المدعو "أحمد سمسم" والمتهم بانتمائه لتنظيم "داعـش".

وبحسب وسائل إعلام إسبانية، تقدم المحامي بشكوى ضد جهازي الاستخبارات الدنماركيين "بيت و في" لأنهما هما من جندا موكله منذ سنة 2014 وقاما بتدريبه وإرساله إلى سوريا لجمع معلومات حول المقاتلين الدنماركيين هناك.

وأوضحت أن المحامي حاول مع جهازي الاستخبارات "بيت و في" من أجل إظهار حقيقة موكله ولكنهما رفضا الرد عليه.

ويقول محامي الشاب السوري، إن بحوزته وثائق عن التحويلات المالية والمحادثات التي قام بها موكله مع جهازي المخابرات، مهددا بعرض هذه الادلة على القضاء لتبرئة "سمسم".

وكانت أقدمت السلطات الإسبانية على اعتقال الشاب السوري، بتهمة انتمائه لتنظيم "داعـش" في سوريا سنة 2017، بعد أن عثرت في هاتفه على صور له في سوريا.

وأصدر القضاء الإسباني حكما وقتها ضد "سمسم" بالسجن لمدة 8 سنوات بعد أن تم إدانته بالانتماء لتنظيم "داعـش" في سوريا.

وأمس السبت، قالت وزارة الدفاع الأمريكية، إن جهادياً كندياً أقرّ بأنه كان يعمل معلقاً صوتياً في صفوف تنظيم "داعش" أثناء تواجده في سوريا، حيث يدعى محمد خليفة (38 عاما).

ووفقا للتحقيقات، فإن المدعو "خليفة" كان قد غادر "كندا" في 2013 للانضمام إلى تنظيم "داعش" في سوريا، وفي عام 2014 أصبح "عضوا رئيسيا" في الخلية الدعائية للتنظيم، نظرا إلى إتقانه الإنكليزية والعربية. 

وقبل أيام، حكمت المحكمة الإقليمية في ألمانيا، على مواطنة بالسجن بتهمة الانتساب لتنظيم "داعش".

مقالات ذات صلة

قائد "مغاوير الثورة" يلتقي ضابطا بارزا في التحالف الدولي

أمريكا تعلن تفاصيل عمليتها بإدلب

مقتل شخص على يد مجهولين غربي دير الزور

"قسد" تعلن القبض على خلية في ديرالزور

خلايا "داعش" توقع قتلى صفوف قوات النظام بريف الرقة

"داعش" يعلن مسؤوليته عن عملية استهداف "الصناديد" شرقي الحسكة