النظام يقصف نوى بريف درعا و"قسد" تفرج عن معتقلين في الحسكة - It's Over 9000!

النظام يقصف نوى بريف درعا و"قسد" تفرج عن معتقلين في الحسكة

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

استشهد مدنيان وأصيب آخرون بجروح، اليوم الاثنين 29 تشرين الثاني، جراء قصف مدفعي لقوات النظام استهدف مدينة نوى في ريف درعا الغربي، فيما أفرجت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" عن عدد من المعتقلين بوساطة عشائرية في مدينة الشدادي جنوب الحسكة.

ففي حلب، أفاد مراسل بلدي نيوز بريف حلب، أن قنبلة يدوية انفجرت في قرية الحلونجي التابعة لمدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، ما أدى إلى مقتل طفلين على الفور.

جنوبا في درعا، قال "تجمع أحرار حوران"، إن قوات النظام قصفت المناطق الحيوية بمدينة نوى خلال خروج الطلاب والموظفين.

وأشار إلى أن القصف أسفر عن استشهاد المدرس "عوض أبو السل" والشابة "جيهان مطلق الذيب" وإصابة تسعة مدنيين بجروح بينهم حالات خطيرة.

وجرى نقل الجرحى لمشفى المدينة وسط نداءات من مساجد المدينة للتوجه إلى المشفى والتبرع بالدم.

فيما أكد "تجمع أحرار حوران" المعارض، وقوع قتلى وجرحى من عناصر فرع الأمن العسكري التابع للنظام، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية "هايلوكس" تقل 5 من عناصر الفرع الأمني، على الطريق الواصل بين مدينة نوى وبلدة الشيخ سعد غربي درعا. وأشار التجمع المعارض، إلى أن قوات النظام استنفرت أمنيا على طريق "نوى - الشيخ سعد" عقب الانفجار.

وفي السياق، عثرت قوات النظام على جثتي عنصرين من مرتبات الفرقة التاسعة بالقرب من دوار المخفر وسط مدينة نوى غربي درعا.

إلى المنطقة الشرقية، أفرجت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" عن عدد من المعتقلين بوساطة عشائرية في مدينة الشدادي جنوب الحسكة.

فيما ألقت "الشرطة العسكرية" و"الجيش الوطني السوري" في منطقة رأس العين شمال الحسكة، القبض على المتورط بقتل قائد "لواء شهداء بدر" المنضوي في "فرقة الحمزة" التي تعد من أكبر تشكيلات "الجيش الوطني السوري".

مقالات ذات صلة

الحسكة على صفيح ساخن والنظام يصعد في درعا

درعا.. جرحى بقصف للنظام على ناحتة واشتباكات في محيط البلدة

اغتيا.ل عنصر سابق بفصائل المعارضة في درعا

عملية اغتيال جديدة تطال مدنيا في درعا

جرحى من النظام بانفجار في درعا ومظاهرات احتجاجية بالرقة

تفجير باص مبيت لقوات النظام في درعا