المجلس الإسلامي السوري ينتخب الشيخ أسامة الرفاعي لمنصب المفتي العام في سوريا - It's Over 9000!

المجلس الإسلامي السوري ينتخب الشيخ أسامة الرفاعي لمنصب المفتي العام في سوريا


بلدي نيوز - (خاص)

أصدر المجلس الإسلامي السوري، مساء اليوم السبت، بيانا، أعلن فيه انتخاب الشيخ "أسامة عبد الكريم الرفاعي" مفتيا عاما لسوريا.

وولد الشيخ الرفاعي في دمشق عام 1944، وتخرج من جامعة دمشق ودرس اللغة العربية وعلومها في كلية الآداب قسم اللغة العربية، وتخرج منها عام 1971، وأصبح خطيبا في جامع الشيخ عبد الكريم الرفاعي (نسبة لوالده) في دمشق.

ومع حملة حافظ الأسد ضد الإخوان المسلمين في سوريا وارتكابه مجازر في حمص وحماة، أجبر الشيخ أسامة الرفاعي على الخروج إلى المملكة العربية السعودية عام 1981.

وينتمي الشيخ أسامة إلى "جماعة زيد" الصوفية، والتي كانت بزعامة والده العلامة الراحل عبد الكريم الرفاعي (1901-1973) ظهرت في أربعينيات القرن الماضي، حيث سميت بهذا الاسم نسبة إلى جامع زيد بن ثابت الأنصاري في العاصمة السورية دمشق.

وعند انطلاق الثورة السورية في مارس/آذار 2011، تحول مسجد عبد الكريم الرفاعي الذي يخطب ويقدم فيه الدروس الشيخ أسامة إلى نقطة الاحتجاج الأساسية داخل العاصمة دمشق.

وفي خطوة مفاجئة وغير مسبوقة، ألغى رئيس النظام السوري بشار الأسد، الاثنين الفائت، منصب مفتي الجمهورية -الذي كان يشغله أحمد بدر الدين حسون، بموجب مرسوم حمل رقم 28، ونص على إلغاء المادة رقم 35 من القانون الناظم لعمل وزارة الأوقاف التي يُسمى بموجبها المفتي العام للجمهورية.

وحسب المرسوم الجديد، أصبح من مهام المجلس العلمي الفقهي "تحديد مواعيد بدايات ونهايات الأشهر القمرية، والتماس الأهلّة وإثباتها وإعلان ما يترتب على ذلك من أحكام فقهية متصلة بالعبادات والشعائر الدينية الإسلامية"، مثل "إصدار الفتاوى، ووضع الأسس والمعايير والآليات اللازمة لتنظيمها وضبطها"، وهي مهام كانت على عاتق مفتي الجمهورية.

مقالات ذات صلة

مستشارة أمريكية تدعو إدارة بايدن للبحث عن طرق لتحميل الأسد مسؤولية جرائمه

رئيس بلدية تركي يصف "العفو" الذي أصدره "بشار الأسد" بالفرصة التي لا تفوت

لبنان يشتكي ارتفاع رسوم عبور منتجاته إلى سوريا

صحيفة البعث تهزأ من الحكومة وتطالب بإلغاء الدعم

إيران تستأجر مبقرة بسوريا.. ومديرها يكشف حالها

طرد اللاعب "إياز عثمان" بعد اشتراطه اللعب أساسياً في المباراة أمام الإمارات