تصعيد بين المعارضة والنظام في حلب وإيران تخسر أحد قادتها - It's Over 9000!

تصعيد بين المعارضة والنظام في حلب وإيران تخسر أحد قادتها


بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

دارت اشتباكات عنيفة، مساء أمس الثلاثاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني، على جبهات بلدة كفرنوران بريف حلب الغربي، وسط قصف مدفعي متبادل استهدف الخطوط الأمامية لكل من قوات النظام وفصائل المعارضة.

وقال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن اشتباكات بالأسلحة الثقيلة "14.5 - 23" دارت بين غرفة عمليات الفتح المبين من جهة وقوات النظام من جهة أخرى على جبهة "كفرنوران - ميزناز" بريف حلب الغربي، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات في صفوف الطرفين

وبحسب مراسلنا، فإن الاشتباكات ترافقت مع قصف مدفعي بقذائف الهاون لقوات النظام استهدف أطراف بلدة كفرنوران، في وقت استهدفت فصائل المعارضة بقذائف المدفعية مواقع النظام في منطقة "معمل الزيت" الواقعة قرب "الفوج 46" غربي حلب.

وفي الأثناء، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة قرية كفرعمة غرب حلب، دون وقوع إصابات.

في السياق، قال مصدر عسكري في غرفة عمليات الفتح المبين إن القائد العسكري ومسؤول التسليح في حركة النجباء الإيرانية "عباس المرتضى" قتل مع ثلاثة من عناصره بانفجار مستودع أسلحة في قرية بنان بريف حلب الجنوبي.

وأضاف مراسل بلدي نيوز أن فصائل المعارضة قصفت بالمدفعية الثقيلة مواقع قوات النظام والقوات الإيرانية والروسية في بلدة الشيخ عقيل غرب حلب وقرية الدار الكبيرة جنوب إدلب.

وأشار إلى أن قصفا بقذائف مدفع B9 استهدفت تحصينات قوات النظام في تلة البركان بريف اللاذقية الشمالي.

جنوبا في درعا، أغلقت قوات النظام، جميع الطرق بين مدينة الشيخ مسكين وجسر بلدة إزرع بريف درعا الشمالي.

إلى المنطقة الشرقية، استشهد شاب على يد عناصر قوات النظام في سجونه، وهو من أهالي الحسكة، بعد اعتقال استمر لمدة 3 سنوات.

مقالات ذات صلة

قسد": استمرار الظروف الاستثنائية بمحيط سجن الحسكة

تراجع سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار

يوم دام في عفرين والنظام يستهدف نقطة تركية بريف إدلب

هجوم يستهدف سجن غويران بالحسكة وفرار عناصر من "داعش"

ارتفاع حصيلة ضحايا القصف الصاروخي في عفرين إلى 6

سوريا: حلم الوظيفة تبدده قلة الشواغر والأوراق الرسمية