أسوة بدرعا… حراك "بعثي" للترويج "لاتفاق تسوية" في ديرالزور - It's Over 9000!

أسوة بدرعا… حراك "بعثي" للترويج "لاتفاق تسوية" في ديرالزور

بلدي نيوز

بدأ "حزب البعث" في ديرالزور (شرق سوريا) الترويج لتحضيرات لعملية "تسوية" في المحافظة.

وخلال اجتماع تنظيمي في مدرسة "الإعداد الحزبي" التابعة لحزب "البعث العربي الاشتراكي" في دير الزور، تحدث قادة في "الحزب" عما أسموه "مكرمة السيد الرئيس بشار الأسد"، في "تسوية" عامة لأهالي دير الزور، تشمل المطلوبين والفارين من الخدمة الإلزامية، و"ذلك لعودة المواطنين إلى حضن الوطن"، في تجربة تحاكي اتفاقات التسوية في درعا.

وفي نهاية الشهر الماضي، نقل موقع موالٍ عن رئيس مركز المصالحة السوري – الروسي بدير الزور الشيخ عبدالله الشلاش، "تأكيده وجود اتفاق على نشر قوات النظام وروسيا في مناطق سيطرة "قسد" بدير الزور".

وجاء تعليق "الشلاش" بعد أيام من اعتراض الأهالي على تسيير دوريات روسية في ريف ديرالزور الغربي الخاضع لـ"قسد".

وأضاف "الشلاش"، أنه "بالتنسيق مع الجهات الأمنيّة والعسكرية والجانب الروسي في دير الزور، بالتوازي مع حراك من قبل شيوخ ووجهاء العشائر بمناطق سيطرة الدولة السوريّة وأولئك المتواجدين بمنطقة الجزيرة المُحتلة (مناطق قسد) والذين سيرافقون الدوريات الروسيّة والسوريّة التي ستدخل هناك بحيث يعملون على تذليل أي عقبات قد تعترض سير الاتفاق في حال جرى التوافق عليه في الأيام المُقبلة".

وذكر أنه بمجرد "دخول القوات المذكورة سيجري العمل على تسوية أوضاع المطلوبين في اتجاهين، يشمل التحقق من أوضاع المطلوبين، وكذلك بالنسبة للعسكريين الفارين أو المُتخلفين عن الخدمة العسكريّة.. والذين سيُبلغ وجهاء ومخاتير تلك القرى والبلدات تقديم لوائح اسميّة عنهم لغرض تسوية وضعهم العسكري".

مقالات ذات صلة

زراعة النظام ترصد "التبغ الكاذب" لأول مرة في درعا

التصعيد يتواصل شمالا واغتيالات جديدة في درعا

درعا..مقتل شاب بعد اعتقاله من حاجز للنظام وبث اعترفات له

آخر التطورات الميدانية في درعا

مقتل 4 عناصر من "قسد" بقصف تركي بالحسكة وتركيا تدفع بتعزيزات عسكرية إلى "درع الفرات"

العثور على جثة شاب شرقي درعا