الخارجية الأمريكية تعلق على استعدادات تركية لشن عملية عسكرية شمال سوريا - It's Over 9000!

الخارجية الأمريكية تعلق على استعدادات تركية لشن عملية عسكرية شمال سوريا

بلدي نيوز

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، أمس الأربعاء، إنه "من الأهمية بمكان أن تحافظ جميع الأطراف على مناطق وقف إطلاق النار وتحترمها لتعزيز الاستقرار في سوريا والعمل نحو حل سياسي للصراع".

وشدد المتحدث الأمريكي في تصريحات وتعليقا على التقارير التي تتحدث عن استعدادات تركية لشن عملية عسكرية ضد "قسد" على أن "التصعيد ليس في مصلحة أحد"، وفقا لموقع "الحرة".

وشهدت الفترة الأخيرة تصاعد التهديدات من أنقرة بشأن تنفيذ عملية عسكرية ضد "قسد" شمال سوريا.

وتعتبر واشنطن قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، التي تشكّل الوحدات الكردية عمادها العسكري، حليفاً في الحرب ضد تنظيم "داعش" في شمال شرق سوريا، بينما ترى تركيا، "قسد"، امتدادا لـ"حزب العمال الكردستاني"، الذي صنفته واشنطن وأنقرة على أنه منظمة إرهابية.

وفي مقابلة مع قناة "الحرة"، قال المبعوث الأميركي السابق إلى سوريا، جيمس جيفري، "نحن بالتأكيد ننظر إلى إمكانية تنفيذ تركيا لعملية عسكرية"، كما فعلت خلال السنوات السابقة، متوقعا أن تشن أنقرة عمليتها "شمال شرق سوريا.. أو في شمال الغرب بالقرب من حلب، وهذه منطقة تبعث بالقلق بالنسبة للأتراك".

وقال جيفري إن "أي حركة في شمال شرق سوريا سواء شرق أو غرب المنطقة الموجودة فيها تركيا الآن، والتي مكثت فيها منذ تشرين الأول 2019، سيدفع القوات التركية إلى الاشتباك مع القوات الأميركية، وليس هذا فقط، بل القوات الروسية الموجودة شرق وغرب القوات التركية الموجودة هناك وهذا يمثل تعقيدا آخر"، مؤكدا أن "هذه عملية معقدة جدا" بالنسبة للقوات التركية.

واستبعد جيفري، تماما أن يكون إردوغان حصل على "ضوء أخضر" من بايدن خلال اجتماعهما في قمة دول مجموعة العشرين في إيطاليا، الأحد الماضي.

وعزا جيفري ذلك إلى أن "الولايات المتحدة موجودة في شمال شرق سوريا ولا يمكن أن تتخلى عن شراكتها مع (قسد) لأنها فعالة جدا ضد داعش وعناصره الإرهابيين الذين لا يزالون يشكلون تهديدا"، حسب رأيه.

مقالات ذات صلة

السفير الأمريكي السابق "فورد": الأسد لن يسلم السلطة لانه يخشى من المحاسبة

البضائع التركية تغزو الأسواق.. وفارق السعر يشجع على الشراء

تفاقم أزمة المواشي ومطالب برفع أسعار الحليب

"القرم" تعتزم بيع مليوني طن من القمح للنظام

الروس يفاوضون قياديا محليا في درعا

مخبأة داخل حبوب الحمص.. النظام يضبط كمية مخدرات في دمشق