تسجيل 1150 إصابة بـ"كورونا" بمناطق المعارضة السورية - It's Over 9000!

تسجيل 1150 إصابة بـ"كورونا" بمناطق المعارضة السورية


بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)

أعلنت "شبكة الإنذار المبكر" التابعة لوحدة تنسيق الدعم عن إصابة أكثر من 1150 شخصا بفيروس "كورونا" في كل من المناطق المحررة شمال غرب سوريا ومنطقة العمليات التركية "نبع السلام" شرق البلاد.

وقالت الشبكة، في بيان لها، إنها سجلت إصابة 1130 إصابة جديدة في المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة السورية شمال غرب سوريا، توزعت 722 إصابة على محافظة إدلب وريفها، و 408 على ريف حلب الغربي، ليرتفع عدد الإصابات الكلي منذ بداية الجائحة حتى الآن إلى 71715.

وأجرت الشبكة، بحسب تقريرها اليومي 2081 تحليلا جديدا ليرتفع عدد التحاليل الكلي إلى 269412 تحليلا، فيما سجلت 637 حالة شفاء جديدة من المرض، 518 منها في إدلب وريفها، و119 في ريف حلب الغربي، ليرتفع عدد حالات الشفاء الكلي إلى 37057.

ولفتت الشبكة، في تقريرها، إلى أن نسبة الإيجابية اليومية بلغت 55.58 بالمئة من التحاليل التي أجراها مركز الترصد الوبائي.

وتوفي بحسب تقرير الشبكة 7 حالة جديدة مرتبطة بفيروس "كورونا" في مناطق شمال غرب سوريا خلال 24 ساعة، ليرتفع عدد الوفيات الكلي منذ بداية الجائحة إلى 1151 حالة، فيما صنفت 9 من الوفيات السابقة كوفيات مرتبطة بمرض "كورونا، مشيرة إلى أنه يتم تصنيف الوفيات من قبل وحدة نظام المعلومات الصحية.

وفي السياق، سجلت الشبكة 60 إصابة جديدة بالفيروس في منطقة العمليات التركية نبع السلام شمال شرق سوريا، لترتفع الحصيلة الكلية إلى 7413 إصابة، وأجرت 155 تحليلا جديدا ليرتفع عدد التحاليل الكلي إلى 23486، بينما لم تسجل أي حالة شفاء من المرض لتبقى الحصيلة 1270 حالة، كما إنها لم تسجل حالات وفاة جديدة لتبقى الحصيلة على وضعها السابق 48.

ويحصد الوباء بشكل يومي العديد من أرواح المدنيين في المناطق المحررة شمال غرب سوريا، بالتزامن مع تسجيل عشرات الإصابات بالمتحور "دلتا" الذي يتميز بقوة أعراضه وسرعة انتشاره وإصابته لجميع الفئات العمرية.

مقالات ذات صلة

يوم دام في عفرين والنظام يستهدف نقطة تركية بريف إدلب

النظام يقصف نقطة تركية في جبل الزاوية والحصيلة خمسة جرحى

"الحرائق".. شبح موت جديد يلاحق السوريين

كورونا.. 7 إصابات و261 حالة شفاء شمال غرب سوريا

سعر صرف الليرة أمام الدولار الأمريكي اليوم الخميس

جرحى من النظام بانفجار في درعا ومظاهرات احتجاجية بالرقة