متطوعات في الدفاع المدني يطلقن مبادرة لرعاية المصابين بفيروس "كو.رو.نا" في المنزل - It's Over 9000!

متطوعات في الدفاع المدني يطلقن مبادرة لرعاية المصابين بفيروس "كو.رو.نا" في المنزل


بلدي نيوز - (خاص)

أطلقت متطوعات الدفاع المدني السوري مبادرة للرعاية المنزلية للمصابين بفيروس كورونا في منطقة أعزاز والمخيمات المحيطة بريف حلب الشمالي.

وقالت مؤسسة "الدفاع المدني"، إن الهدف من المبادرة هو تقديم الرعاية الصحية لهم داخل منازلهم، في ظل إشغال المشافي وعدم القدرة على استيعاب المزيد من الإصابات بعد الارتفاع الحاد بأعداد المصابين بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا.

وأوضحت أن المبادرة تشمل البلدات والقرى المحيطة بمدينة أعزاز، إضافة للمخيمات العشوائية والمسجلة لدى الجهات المحلية، ولن تكون هذه المبادرة هي الوحيدة في المنطقة بل ستكون هناك مبادرات مشابهة بمناطق أخرى في الأيام القادمة.

وبحسب المؤسسة، فإن 13 متطوعة من الفرق النسائية بالدفاع المدني السوري خضعن لتدريبات بخصوص رعاية مرضى كوفيد 19، وتقدم المتطوعات الرعاية الطبية لأكثر من 60 مصاباً بشكل يومي وتشمل الإسعافات الأولية، وجلسات الرذاذ، وقياس أكسجة، وفتح أوردة.

وذكرت أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا ارتفعت بشكل كبير جداً في شمال غربي سوريا منذ منتصف شهر آب الماضي، ووصل المعدل اليومي لنحو 1500 إصابة، مع انتشار سلالة دلتا سريعة العدوى والتي تصيب جميع الفئات العمرية، ما فاقم الوضع الكارثي وأدى لإشغال أسرة العناية المشددة في المشافي وعدم وجود شواغر للمصابين.

وأشارت إلى أن المبادرة لا تعتبر حلاً طارئاً لا يمكن أن يكون بديلاً للمشافي التي دمرها النظام وحليفه الروسي، والتي كان آخرها النقطة الطبية في قرية مرعيان جنوبي إدلب في 8 من شهر أيلول الحالي، ومشفى مدينة الأتارب غربي حلب، خلال شهر آذار الماضي.

مقالات ذات صلة

"الإنذار المبكر" تسجل أكثر من 800 إصابة بـ "كورونا" شمال سوريا

"الدفاع المدني": وفاة 19 بـ"كورونا" شمال غرب سوريا

تسجيل مئات الإصابات بكورونا شمال سوريا

اندماج 6 فصائل جديدة في غرفة عمليات "عزم"

هل ألقى النظام مناشير ورقية على ريف حلب تطالب بإفراغ منطقة "درع الفرات"؟

"الدفاع المدني" يدق ناقوس الخطر: كورونا استنزف الكوادر الطبية والمنشآت