الكشف عن كلفة إصلاح خط الكهرباء بين سوريا والأردن - It's Over 9000!

الكشف عن كلفة إصلاح خط الكهرباء بين سوريا والأردن


بلدي نيوز 

 كشف وزير الكهرباء بحكومة النظام غسان الزامل، أن خط الكهرباء الذي يربط بين الأردن وسوريا وصولا إلى لبنان تعرض جزء منه لأعمال التدمير والتخريب، على مسافة 87 كم بدءا من الحدود الأردنية السورية حتى منطقة الدير علي، وأن هذه المسافة هي جزء من الخط الأساسي الذي يربط شمال العاصمة الأردنية (عمان) بمنطقة (الدير علي) جنوب دمشق على طول 144.5 كم.

وأضاف "الزامل" أن الكلفة التقديرية لإعادة تأهيل هذا الجزء المدمر من الخط تتجاوز 12 مليار ليرة ، ويحتاج زمن تنفيذ أعمال التأهيل والصيانة ما بين 2-4 أشهر من لحظة بدء العمل الفعلي لأعمال إعادة التأهيل، موضحا أن الأضرار التي لحقت بالخط شملت تدمير نحو 80 برجا تتجاوز كلفتها 6.9 مليارات ليرة، حيث تكلفة البرج الواحد 86 مليون ليرة وتدمير وتخريب وسرقة نحو 195 كم من الأمراس، وهو ما يعادل 410 أطنان تتجاوز تكلفتها 4.5 مليارات ليرة، وهناك حاجة لنحو 10 آلاف صحن لإصلاح التخريب الذي لحق بالعوازل تصل كلفتها إلى 620 مليون ليرة، لافتا "أن هناك حاليا صعوبة في تأمين هذه المواد لإعادة تأهيل الخط بسبب حالة الحصار" الإقتصادي المفروض على النظام، بحسب ما نقلت صحيفة الوطن الموالية.

وجاء حديث "الوزير" عقب جلسة المحادثات بين حكومة النظام والحكومة اللبنانية التي جرت قبل أيام في مبنى وزارة الخارجية السورية، والتي طلب خلالها لبنان من النظام، تمرير الغاز المصري والكهرباء الأردنية عبر الأراضي السورية، ورحب الجانب السوري بالطلب وأكد استعداد سوريا لتلبية ذلك.

وتستضيف العاصمة الأردنية عمان غدا الأربعاء اجتماعا لوزراء النفط والطاقة من النظام السوري ومصر ولبنان إضافة إلى الأردن، بدعوة من وزيرة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية هالة زواتي لبحث سبل تعزيز التعاون لإيصال الغاز المصري إلى لبنان عبر الأردن وسوريا.

مقالات ذات صلة

روسيا تدين الغارات الإسرائيلية على طرطوس

الاتحاد الأوروبي يقدم 5.7 مليون دولار لدعم أعمال "اليونيسف" بسوريا

لبنان: نعمل على إعادة 15 ألف نازح سوري شهرياً إلى بلادهم

"جاويش أوغلو": لا يحق لأمريكا وروسيا الاعتراض على العملية التركية شمال سوريا

بالصور.. وصول فرقة مظليين روس إلى القامشلي

"الاتحاد الديمقراطي" ينسحب من الحوار الكردي - السوري