44 حالة اعتقال في درعا خلال آب - It's Over 9000!

44 حالة اعتقال في درعا خلال آب

بلدي نيوز

وثَّق تجمع أحرار حوران في تقرير نشره، قبل يومين، 44 حالة اعتقال نفذتها قوات النظام في محافظة درعا جنوب سوريا خلال شهر آب الفائت، منهم 14 شخص أفرج عنهم خلال الشهر ذاته.


وسجل التجمع ثلاث حالات اختطاف خلال شهر آب في درعا، أفرج عن اثنين منهم بعد دفع ذويهم فدية مالية باهظة للجهات الخاطفة، فيما لا يزال مصير مختطف مجهولا حتى الآن.


كما وثق ثلاث عمليات مداهمة نفذتها قوات النظام وأجهزتها الأمنية، خلال آب، واحدة نفذها فرع الأمن العسكري في بلدة "جباب" والثانية نفذها فرع المخابرات الجوية في مدينة الشيخ مسكين والثالثة لعناصر المخابرات الجوية بين بلدتي "الغارية الشرقية والمسيفرة".


وأحصى التجمع خلال آب، مقتل 74 شخصا بينهم أربعة سيدات وأربعة أطفال في درعا، إذ لا يشمل التوثيق أعداد قتلى الجنايات.


ومن بين القتلى، خمسة أشخاص قضوا تحت التعذيب في مراكز احتجاز قوات النظام جميعهم اعتقلوا بعد التسوية، بينهم منشقين اثنين.


كما قضى 10 أشخاص بينهم ثلاث سيدات نتيجة القصف الصاروخي والمدفعي لقوات النظام، وقتل شخصان بإطلاق نار من قبل قوات النظام في حين قتل 5 أشخاص بينهم أربعة أطفال بانفجار مخلفات حربية زرعتها قوات النظام مسبقا.


كما سجل مكتب التوثيق لدى التجمع، مقتل 36 عنصرا من قوات النظام منهم ثلاثة ضباط برتبة ملازم.


ووثق التجمع 10 عمليات ومحاولات اغتيال في درعا خلال آب، أسفرت عن مقتل 14 شخصا وإصابة 3 بجروح متفاوتة بعضها خطرة.


ومن بين قتلى الاغتيالات، أربعة مدنيين بينهم سيدة منهم 2 يتهمون بالتعاون مع الأجهزة الأمنية، كما سجل مقتل 8 عناصر سابقين في فصائل المعارضة لم ينخرطوا بأي تشكيل عسكري بعد إجراءهم التسوية ومقاتلين اثنين في المعارضة انخرطوا ضمن اللواء الثامن.

مقالات ذات صلة

خمسة قتلى وجرحى بانفجار لغم استهدف سيارتهم بريف الرقة

دير الزور.. التحالف يعتقل 3 أشخاص بعملية إنزال جوي

بعد سيطرتها على المنطقة.. قوات النظام تخفف من انتشار حواجزها شرقي درعا

لليوم الثاني.. النظام يواصل "تسوية وضع المطلوبين" في الحراك بدرعا

"البحرة" يعلن نتائج اليوم الأول من مناقشات اللجنة الدستورية في جنيف

قوات النظام تقتحم بلدة شرق درعا وتحرق منزلين