متحور "دلتا" يهدد بكارثة إنسانية شمال سوريا - It's Over 9000!

متحور "دلتا" يهدد بكارثة إنسانية شمال سوريا

بلدي نيوز - إدلب (محمد خضير)

سجلت المناطق المحررة شمال غرب سوريا، إصابات جديدة بمتحور "دلتا"، خلال الأيام الماضية، مهددا بها كارثة إنسانية قد تصيب 4 مليون نسمة شمال غرب سوريا.

وقالت "شبكة الإنذار المبكر" التابعة لوحدة تنسيق الدعم في تقريرها الاثنين، إنها سجلت 328 إصابة جديدة بفيروس كورونا في المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة شمال غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات المسجلة إلى 28129.

وسجلت الشبكة 38 حالات شفاء (15 منها في إدلب، و 23 في ريف حلب) ليرتفع عدد حالات الشفاء الكلي لشمال غربي سوريا إلى 23506 حالة فيما أجرت الشبكة، 1242 تحليلا جديدا ليصل إجمالي عدد التحاليل منذ بدء الجائحة إلى 176990 تحليلا.

ووثقت الشبكة وفاة سبعة أشخاص جدد جراء إصابتهم بالفيروس بينهم طفل يبلغ من العمر سبع سنوات، مشيرة إلى أن نسبة الإيجابية حتى يوم أمس بلغت 26.4 بالمئة.

وفي السياق، سجلت الشبكة في منطقة "نبع السلام" (تل أبيض ورأس العين) شمال شرقي سوريا 106 إصابات جدد بفيروس "كورونا" لترتفع حصيلة المصابين إلى 2937، فيما أجرت الشبكة 240 تحليلاً جديداً ليرتفع عدد التحاليل إلى 13688، ولم تسجل الشبكة حالات شفاء جديدة من مرض كورونا حيث بقيت الحصيلة الإجمالية 1154 حالة، كما لم تسجل أي حالة وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية لتبقى حصيلة الوفيات 28 حالة.

وحذرت مؤسسة الدفاع المدني السوري يوم أمس الاثنين في بيان لها من ارتفاع جديد بنسبة الإصابات بالفيروس، خلال الأيام المقبلة، بما يفوق قدرة القطاع الطبي المستنزف على الاستجابة لها، وقالت إن منحنى الإصابات يسير بشكل تصاعدي في ظل الاستهتار بإجراءات الوقاية ونقص الخدمات العامة وصعوبة تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي لاسيما في المخيمات.

ودعت المؤسسة في بيانها جميع الأهالي إلى ضرورة اتباع إجراءات الوقاية من الفيروس "ارتداء الكمامة والتعقيم"، ونوهت إلى أهمية التباعد الاجتماعي للحد من فرص انتشار الفيروس.

أسباب انتشار المرض

رجحت عدة مصادر طبية أن سبب انتشار المرض بشكل أساسي هو دخول السوريين من تركيا إلى سوريا خلال إجازة عيد الأضحى المبارك، دون اتخاذ أي إجراءات احترازية من مسؤولي المعابر بالجانب السوري.

وأضافت، أن السبب الآخر هو عدم التزام المدنيين بقواعد التباعد الاجتماعي، وأسس السلامة العامة لتجنب الإصابة بفايروس كورونا.

كما يقول ناشطون إن السلطات المحلية لم تصدر أي قرار بلزم المدنيين بالبقاء داخل المنازل، أو إلزامهم بلبس الكمامة أو اتباع قواعد العزل.

وفي غضون ذلك نشر فريق "منسقو الاستجابة في الشمال السوري" بيانا الثلاثاء قال فيه إن أعداد الإصابات في المنطقة ستتضاعف عدة مرات "ما لم يتخذ إجراءات صارمة وبشكل بفوري للحدّ من تفشي الوباء".

وأوصى الفريق الإنساني السكان المدنيين في المنطقة بضرورة تلقي اللقاح، وفق الفئات المحددة من قبل الجهات الطبية، كما ناشد الجهات الدولية للعمل على تأمين الدفعات المتتالية من اللقاحات بشكل أسرع لضمان الإسراع في عمليات التلقيح.

في السياق، وصلت دفعة جديدة من جرعات التطعيم بلقاح كورونا المستجد "كوفيد-19" إلى المناطق مناطق شمال غرب سوريا، خلال الساعات الماضية.

وفي تصريح خاص لبلدي نيوز، قال مدير المكتب الإعلامي لمديرية صحة إدلب، عماد زهران، "قبل يومين وصلت الدفعة الثاني من لقاح كورونا المستجد "كوفيد-19" إلى المناطق المحررة عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا".

وأوضح أن عدد جرعات الدفعة الجديدة التي استلمتها مديرية صحة إدلب والمنظمات الطبية في إدلب بلغت 36.400 جرعة، بغية توسيع شريحة المستفيدين لتضم المسنين وكافة العاملين في الشأن العام إلى جانب الكوادر الطبية والإنسانية وأصحاب الأمراض المزمنة.

وأوضح أن الدفعة الجديدة هي من لقاح "أسترازينيكا اكس فورد" بريطاني الصنع، المخصص للتطعيم ضد مرض كورونا.

ولفت إلى أن "35 ألف شخص معظمهم من الكوادر الطبية وكواد العمل الإنسانية، وأصحاب أمراض مزمنة، تلقوا جرعة أولى وبعضهم جرعة ثانية من اللقاح في المرحلة الأولى، ضمن المناطق المحررة شمال غرب سوريا".

وأشار إلى أن المنظمات الطبية ومديرية صحة إدلب، تنتظر وصول دفعة ثالثة من اللقاح خلال الأشهر القادمة عددها 100 ألف جرعة لتقديم اللقاح لأكبر عدد ممكن من سكان الشمال السوري.

وفي 21 أبريل/ نيسان الماضي، أعلنت "الصحة العالمية" إرسال 53 ألفا و800 جرعة لقاح مضاد لكورونا، إلى محافظة إدلب، في إطار مبادرة "كوفاكس".

وانطلقت أول حملة تطعيم ضد فيروس كورونا، في الأول من آيار/ مايو الماضي، في مناطق شمال غربي سوريا، باستخدام لقاحات أرسلتها منظمة الصحة العالمية إلى المناطق التي تسيطر عليها المعارضة.

مقالات ذات صلة

بينها "سوريا وروسيا وإيران".. ضمن "قائمة جنسيات المشردين" الأمريكية

سوريا.. عجز الموازنة أكبر من المعلن ووزير يكشف طريقة تغطية العجز!

أول تعليق من الاتحاد الأوروبي على إعدام النظام لـ24 شخصا

تعليمات جديدة من معبر جرابلس بشأن الإجازات الى سوريا

الإنذار المبكر تكشف حصيلة مصابي "كورونا" شمال سوريا

الدفاع المدني يعلن وفاة 22 شخصا بكورونا شمال سوريا