رئيسة حزب تركي معارض تدعو للتفاوض مع نظام الأسد لإعادة اللاجئين السوريين - It's Over 9000!

رئيسة حزب تركي معارض تدعو للتفاوض مع نظام الأسد لإعادة اللاجئين السوريين

بلدي نيوز

دعت رئيسة حزب الجيد المعارض (ميرال أكشنر)، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لإرسالها إلى دمشق للتفاوض مع نظام أسد لإعادة اللاجئين السوريين في تركيا لبلادهم.

وبحسب ما نقل موقع "تركيا بالعربي "عن مصادر، قالت أكشنر موجهة كلامها لأردوغان: "إن كنت ترفض التحاور مع الأسد بخصوص اللاجئين، أرسلني إلى دمشق كي أتحاور معه بهذا الشأن، فليذهب هؤلاء ويكملوا حياتهم في مسقط رأسهم"، وأضافت: "سأحادث الأسد، وسنكون ضامنين لعودة اللاجئين بعد التفاوض مع نظام دمشق".

ولفتت إلى أنها ستسعى لترحيل كل السوريين عن الأراضي التركية بطريق ديمقراطية على حد وصفها، عند النجاح في الانتخابات وتوليها مقاليد الحكم.

ويوم الأربعاء الفائت، قضى السوريون ليلة عصيبة في العاصمة أنقرة بسبب مهاجمة مجموعة من الأتراك لمنازلهم وسياراتهم وممتلكاتهم في حي "ألتينداغ". 

وبدأ الهجوم على السوريين بالحي بعد انتشار أنباء تحدثت عن مقتل شاب تركي وإصابة آخر من قبل شابين سورين بعد شجار وعراك بإحدى الحدائق العامة. 

وحضر عدد كبير من عناصر مكافحة الشغب إلى المنطقة بعد الاعتداء، واجتمع ما يقارب 100 شخص وبدأوا بالتكبير مع هجمات عنصرية، وتدخلت الشرطة لفك الاشتباك مباشرة.

وكان أطلق ناشطون أتراك هاشتاغ بعنوان "لا تلمس أخي #KardeşimeDokunma" على موقع تويتر تضامنا مع السوريين الذين تعرضوا للاعتداء في أنقرة.

ونشرت صحيفة "يني شفق" تعليقات لأتراك متعاطفين مع السوريين، دانوا الأفعال غير الإنسانية من قبل مواطنيهم تجاه السوريين واتهامهم لمعارضة بلدهم بافتعال هذه الممارسات، وعدم رضاهم عما يحصل.

مقالات ذات صلة

الإنذار المبكر تعلن إصابة ما يزيد عن 800 شخص بكورونا شمال سوريا

الدفاع المدني يكشف حصيلة وفيات كورونا في الشمال السوري ليوم الخميس

خسائر للنظام على جبهات إدلب واللاذقية

كيف يسرق النظام المساعدات الموجهة للشعب السوري؟

"بوتين" يتحدث لـ "بينيت" عن مصالح إسرائيل وروسيا "المشتركة" في سوريا

استشهاد طفل بانفجار في إدلب